طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

عدد المشاهدات(1523)

طريقة اختيار المجلة العلمية والمؤتمر العلمي المناسب للنشر

 

لدى العديد من الباحثين أوراق علمية يريدون نشرها ولكن السؤال الهام هنا أين يجب أن ينشروا أوراقهم العلمية ، فإذا كان مجلة علمية كيف اختار المجلة وإذا كان مؤتمر علمي كيف اختار المؤتمر للإجابة على هذه التساؤلات سوف نقوم بشرح كيفية اختيار المكان المناسب لنشر الورقة العلمية في المجلة العلمية أو المؤتمر

أهم المعايير التي يجب على الباحثين معرفتها للاختيار الصحيح ما بين المجلة والمؤتمر

 

  • يجب على الباحث أن يعرف جيداً مدى الجودة العلمية الخاصة بالجهة المراد النشر بها سواء كان مجلة علمية أو مؤتمر، فهناك الكثير من الباحثين الذين ينشروا في مؤتمرات أو المجلات همها الأول والأخير هو الماديات أو المبالغ المدفوعة لنشر الورقة العلمية، ويفتقدون للجودة العلمية، مما يؤثر بشكل سلبي على السيرة الذاتية الخاصة بالباحث أو الناشر، ويكون شيء غير جيد في حق الباحث أن يكون ناشر العديد من الأبحاث والأوراق العلمية بأسماء مؤتمرات ومجلات ضعيفة جداً بالنسبة للجودة العلمية.
  • من الضروري على الباحث أن يعرف تماماً جميع أهداف ورؤى الجهة المسؤولة عن النشر سواء مجلة أو مؤتمر وهل فعلاً هذه الأهداف متوافقة ومناسبة للباحث ومعرفة أهم الموضوعات العلمية التي تهتم بها، كل ذلك لمعرفة جميع المعايير ومدى تناسبها مع الأوراق العلمية المرسلة إلى الجهة، فهناك بعض المجلات العلمية التي تطلب سعر عالي مقابل النشر فيجب على الباحث أن يرى جيداً هل سعر هذه المجلة متناسب مع جودتها العلمية وتستحق فعلاً هذا السعر أم لا، يجب على الباحث أو الناشر مقارنة جميع هذه الأشياء والاهتمام بها جيداً.
  • التعرف جيداً على نوع الورقة العلمية المطلوبة هل هي ورقة علمية طويلة كاملة أو ورقة علمية قصيرة وما هو نوع الكتابة وما هو جهة المحكمين ومن هم رواد هذه المجلة سواء من جمهور أو قائمين عليها ونوعية الأوراق المنشورة بها كل هذه الأمور سوف تؤثر بشكل كبير على أسلوب صياغتك للورقة العلمية واختيار الألفاظ المناسبة ومستوى اللغة التي يتم كتابة الورقة العلمية بها.
  • من الضروري والمهم جداً أن يعرف الباحث جودة ومستوى عملة في الورقة العلمية وإمكانية قبولها من قِبَل الجهة فعلى سبيل المثال إذا كان عمل الباحث جيد ومستواه العلمي مرتفع جداً فمن الخطأ الكبير أن يتم إرساله إلى مؤتمر أو مجلة علمية جودتها العلمية ضعيفة مما يؤثر بالسلب على جودة العمل حتى ولو كان ذات كفاءة عالية.

كيفية اختيار المكان المناسب للنشر

 

هناك طريقة موحدة سواء كانت للمؤتمرات أو المجلات العلمية وهي قيام الباحث بزيارة الموقع الإلكتروني للمؤتمر أو المجلة العلمية فتبحث عن الدعوة للأوراق العلمية ويعرف الباحث من خلاله ما هو اختصاصات المجلة أو الموضوع العام بالمؤتمر فإذا وجد الباحث أن هناك علاقة بين موضوع الورقة العلمية الخاصة به واهتمامات المجلة وموضوع المؤتمر فيكون هذا المكان مناسب للنشر أم غير ذلك فهذا غير مناسب للنشر ويمكنه البحث في مجلة أخرى أو مؤتمر آخر.

كيفية اختيار المكان المناسب للنشر

بعض العوامل اللي تساعد على تحديد الجودة العلمية للمجلات

 

أولاً: عامل التأثير:

عامل التأثير هو مدى تأثير هذه المجلة العلمية للأبحاث والأوراق العلمية التابع للتخصص الخاص بها فهل هناك العديد من الاستشهادات البحثية المرتبطة بهذه المجلة، هل يتطلع عليها العديد من الأشخاص والباحثين هل هنا العديد من الأوراق العلمية الهامة تم نشرها في هذه المجلة.

ثانياً: سمعة وسجل المجلة:

يقصد به معرفة عمر هذه المجلة فعلى سبيل المثال إذا كانت المجلة قائمة من خمسة عشر عاماً يعني أن الإصدار أو العديد الذي سوف يقوم الباحث بالنشر فيه هو السادس عشر فتعرف أن هذه المجل لديها سجل ممتاز هذا العامل ليس ضروري ولكنه يعطي للباحث نوع من الأريحية كون المجلة قائمة من مدة طويلة وكافية ولها باع كبير في نشر الأبحاث والأوراق العلمية.

ثالثاً: سرعة النشر بالمجلة:

عامل هام جداً فهناك مجلات علمية سرعة النشر بها أعلى من مجلا أخرى فعندما ينظر الباحث لسرعة نشر المجلة وأنها تصدر على مدار العام حوالي ثلاثة أو أربعة أعداد فهذا مؤشر جيد يدل على جودة المجلات العلمية.

رابعاً: عامل الوصول المفتوح:

هل المجلة تعطي خاصية الوصول المفتوح لجميع زوراها ولكل من يريد الاطلاع على الأوراق العلمية والأبحاث المنشورة بها، هذه خاصية جيدة جداً فهناك بعض المجلات التي تتطلب دفع مبلغ من المال من أجل الاطلاع على ورقة بحثية معينة فمثل هذا النوع من المجلات غير جيد بالمرة، لأن مثل هذه الأشياء تنعكس بطريقة سلبية على معرفة الناس بالناشر أو الباحث وتؤثر بشكل كبير على إمكانية قراءة أعماله وأوراقه البحثية.

خامساً: تغطية المجلة:

يقصد بتغطية المجلة هي التغطية الدولية والإقليمية والمحلية بمعنى كون الباحث ينشر في مجلة تتحدث باللغة العربية فقط فهي تستهدف فئة معينة من الدول على العكس كلياً من كون الباحث يقوم بالنشر في مجلة دولية فهي أفضل لأنها تغطي مناطق أكبر على مستوى العالم مما يجعل الورقة العلمية متاحة بشكل كبير للعديد من الناس والباحثين من مختلف أنحاء العالم.

بعض العوامل اللي تساعد على تحديد الجودة العلمية للمجلات

عوامل تساعد على تحديد الجودة العلمية للمؤتمرات

 

أولاً الاتصال مع سوق العمل:

بمعنى آخر أن يتأكد الباحث من كون هذا المؤتمر له تصال قوي مع العديد من الشخصيات والأساتذة المتخصصين في مجال موضوعه، وليس اعتماده فقط على الباحثين الحاضرين للمؤتمر من الذين ينتمون إلى البيئة الأكاديمية فقط لذلك يجب أن يجمع المؤتمر بين الباحثين الأكاديميين والمتخصصين من سوق العمل، مما يتيح الفرصة أمام الباحثين للتواصل مع العديد من الشخصيات الهامة القادمين سوق العمل بالإضافة إلى الباحثين الذين لديهم نفس اهتمامات الباحث، ويمكن أن يتأكد الباحث من إعلان المؤتمر ومدة تواصله مع سوق العمل فأغلب المؤتمرات تعلن قبل انعقادها سواء كان مقتصر فقط على الباحثين الأكاديميين أو أنه خليط من الأكاديميين والشخصيات من سوق العمل.

ثانياً: موقع انعقاد المؤتمر:

هذا أمر هام جداً بالنسبة للجميع لأن الباحثين المتميزين والأساتذة التخصصين في المجال لفترة طويلة غير مضطر للسفر إلى مكان بعيد لحضور مؤتمر أو أماكن غير معروفة فهم دائماً يبحثون عن الأماكن المعروفة دولياً وسهل الوصول إليها، فموقع انعقاد المؤتمر إذا كان مشهوراً ومعروفاً له عامل كبير أن يكون محل جذب العديد من الأساتذة والمتخصصين لحضوره، مما يعطي فرصة أكبر للباحثين للتواصل مع هذه الأشخاص والأساتذة بشكل واقعي وجهاً لوجه لصقل مهاراتهم الأكاديمية.

ثالثاً: جودة أعضاء لجنة المؤتمر:

 إذا كنت تريد معرفة ما إذا كان المؤتمر جيد أو لا، يقوم الباحث بالدخول إلى موقع المؤتمر على الإنترنت وقراءة أسماء لجنة المؤتمر فإذا كان هناك أسماء معروفة ومشهورة في المجال ولهم العديد من البحوث الهامة والكثير هذا يمثل دافعاً قوياً للباحثين للمشاركة في المؤتمر ويعكس مدى جودة المؤتمر العلمية، أما غير ذلك يجعل الباحثين يفكرون أكثر من مرة قبل مشاركتهم في المؤتمر.

رابعاً: معدل القبول في المؤتمر:

من العوامل الهامة دائما المؤتمرات عند انعقادها معدل القبول ، فكلما ارتفع معدل القبول في المؤتمر كلما كان ذلك انعكاساً لجودته، فهناك بعض المؤتمرات معدلات قبول الأوراق العلمية فيها عشرون بالمئة فقط يعني عن كل مئة ورقة علمية يقبل عشرون ورقة فقط، وهناك مؤتمرات أخرى معدل القبول بها أكبر من ذلك، ويمكن للباحث معرفة معدلات القبول في المؤتمرات من خلال المنشورات السابقة للمؤتمر، كما يمكن للباحث أن يوجه الأسئلة بطريقة مباشرة لمنظمي المؤتمر لمعرفة معدل القبول لديهم بكل صراحة.

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

Visa Mastercard Myfatoorah Mada

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

شارك: