طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

نظرية الشخصية عند كارل يونج (Carl Jung) : دراسة نفسية نقدية

2022/06/19   الكاتب :نسرين محمد أحمد الطراد
عدد المشاهدات(6252)

نظرية الشخصية عند كارل يونج

 

تعد نظرية الشخصية عن كارل يونج ودراسة الشخصية الإنسانية مفتاحاً ومدخلاً لدراسة العلوم النفسية، حيث إن فهم الشخصية وما تحمله من أنماط وسمات تصدر عنه بصورة سلوكيات باطنية وظاهرية؛ يساهم في تحسين القدرة على فهم السلوك الإنساني، ويكون فهمها وفق هذا أوضح، هذا ويعتبر علم النفس التحليلي هو جزء من الأجزاء في علم النفس الشخصي، إذ يتضمن علم النفس على المذهب علم النفس الديناميكي الذي تطوره عند كارل يونج والذي يختلف عن نظرية النفس التحليلي لفرويد التي ترتكز على الأهداف السلوكية.

لهذا حرصنا من خلال المقال الحالي على توضيح نظرية الشخصية عند كارل يونج وأهم أوجه النقد التي وجهت إليها وذلك من خلال النقاط التالية:

  1. من كارل يونج؟.
  2. ما نظرية يونج في التحليل النفسي؟.
  3. ما نظرية الشخصية عند كارل يونج؟.
  4. مصطلحات كارل يونج في نظرية الشخصية؟.
  5. ما العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية في نظرية يونج؟.
  6. ما مراحل نمو الشخصية في نظرية كارل يونج؟.
  7. ما مبادئ الشخصية في نظرية كارل يونج؟.
  8. ما أنماط الشخصية في نظرية يونج؟.
  9. نقد نظرية كارل يونج.
  10. نظرية يونج في الشخصية pdf.

نظرية الشخصية عند كارل يونج

من كارل يونج؟

 

  1. ولد كارل جوستاف يونج في قرية كيزويل وهي قرية صغير بسويسرا ونشأ في بازل وهو ابن أحد القساوسة في الكنيسة الإصلاحية السويسرية.
  2. درس كارل يونج الطب في جامعة بازل وعمل بعد ذلك في مستشفى زيورخ والعيادة النفسية في زيورخ، وقد تعاون مع إيجون بلولر وهو الطبيب النفسي الذي طور مفهوم الشيزوفرانيا.
  3. يعد كارل يونج واحداً من أهم المفكرين السيكولوجيين في القرن العشرين فقد كرس ما يزيد عن ستين عاماً من الجهد المتواصل في كشف أغوار النفس البشرية، أسفر ذلك عن عشرين مجلداً استفاد منها العديد من الباحثين والأطباء.

ما نظرية يونج في التحليل النفسي؟

 

  1. نظرية يونج في التحليل النفسي مثلها مثل علم النفس بشكل عام حيث يبحث عن النفسية والسلوك البشري مع نفسه أو مع الآخرين.
  2. كان كارل يونج يمتلك أفكاراً تختلف مع معلمه فرويد بالنسبة للتحليل النفسي، فإذا كان في نظرية التحليل النفسي لفرويد تؤكد على السلوك فإن يونغ يؤكد في نظرية التحليل النفسي الخاصة به على علم النفس التحليل من جانب الوعي واللاوعي خاصة اللاوعي الجماعي.
  3. يقول كارل يونغ إن البشري ولد سليماً ويجب على كل البشر من تطوير هذا الإنجاز الفطري إلى المستوى الصحيح من التميز والتماسك والانسجام الممكن ومنعه من الانقسام إلى أنظمة مختلفة ومستقلة ومتضاربة.
  4. وعلى حسب نظرية التحليل النفسي لكارل يونغ أن النفس تنقسم إلى ثلاثة مستويات وهي (الوعي، واللاوعي الشخصي، واللاوعي الجماعي)

ما نظرية الشخصية عند كارل يونج؟

 

  1. نظرية الشخصية عند كارل يونج تقوم على أن النفس هي انعكاس للعالم والإنسان، وهي أمر بلغ من التعقيد مبلغاً كبيراً يمكن ملاحظته ودراسته من جوانب متعددة.
  2. هكذا انطلق كارل يونج إلى نظرية الشخصية حيث ينبه القارئ إلى أن ما يعلمه الإنسان عن النفس ما هو إلا جزء قليل من كثير يخفى عليه.
  3. بنى كارل يونج نظرية الشخصية في التحليل النفسي منطلقاً من أساس فكري رئيس هو أن الشخصية تقوم على فكرة التوازن بين قوى الشعور واللاشعور.
  4. هذه الفكرة تؤدي بدورها إلى تحقيق الذات الذي يعد الهدف الأسمى الذي تسعى إليه أي شخصية مهما كانت سماتها.
  5. قال كارل يونج "أن مركز الشخصية هو المنطقة الوسطية التي تتوازن فيها قوى الواعية والخافية لتمنحها خواص الثبات والتكامل والوحدة".

مصطلحات كارل يونج في نظرية الشخصية؟

 

 

تتضمن نظرية الشخصية لكارل يونج العديد من المفاهيم والمصطلحات الرئيسية التي تعبر عن جوهر النظرية ومعالمها وأهمها:

  1. الأنا.
  2. اللاوعي الشخصي.
  3. اللاوعي الجماعي.
  4. الأنيما والأنيموس.
  5. الظل.

 

أولاً: الأنا عند كارل يونج:

  1. تتكون الأنا (Ego) من أفكار وذاكرة ومشاعر واعية، إذا كان الشخص من نوع الشخص الذي يشعر فستسمح الأنا أولاً بتذكير الذكريات العاطفية.
  2. إذا كان الشخص من النوع المفكر فإن الأنا ستعمل لتشمل ذكريات تحتوي على أفكار مقارنة بالذكريات المتعلقة بالمشاعر.
  3. ستسمح الأنا لشخص مميز للغاية أن يصبح أكثر وعياً، ثم ستعمل الأنا من خلال السماح للذكريات القوية بالدخول إلى الوعي وستتجاهل الذكريات الضعيفة.

 

ثانياً: اللاوعي عند كارل يونج:

  1. اللاوعي عند كارل يونج أو اللاوعي الشخصي هو مجموعة من الذكريات الضعيفة التي ترفض الأنا دخولها في الوعي.
  2. اللاوعي الشخصي بجانب الأنا تعد حاوية تحمل ذكريات ضعيفة لا تتوافق مع الوظائف الفردية أو الواعية أو أشياء يتم تجاهلها لعدة أسباب.

 

ثالثاً: اللاوعي الجماعي عن كارل يونج:

  1. اللاوعي الجماعي هو من التجارب المؤلمة التي يمر بها الأفراد منذ الطفولة، لكن اللاوعي الجماعي عند كارل يونج الذي حصل عليه الشخص أطول من ذلك.
  2. هذا الرأي الذي جعل كارل يونج مشهوراً وشخصية كبيرة في علم النفس التحليلي، فاللاوعي الجماعي مهم جداً، لأن الأنا كمكان للوصي ليدخل إلى الوعي وكذلك اللاوعي الشخصي التي هي موجودة منذ فترة طويلة.
  3. يقول كارل يونج في اللاوعي الجماعي إن كيفية الاستجابة للعالم ليست من خلال التجارب التي قام بها الشخص نفسه ولكن تم تمريرها من قبل أسلافه.
  4. يقول كارل يونج إن اللاوعي الجماعي يضم  الإرث السيكولوجي الذي يتولد داخل الفرد من معايشته للحياة، وما يتعرض له من تجارب، وهو يتشابه إلى حد ما مع الإرث البيولوجي (الوراثي)، إذ يحدد كلاهما مسار السلوك ونوع الخبرة التي تكتسبها الشخصية.

 

رابعاً: الأنيما والأنيموس عند كارل يونج:

  1. هي إحدى ابتكارات كارل يونج، وهي أنماط أولية تتعلق بالقوى المتناقضة والخفية التي تنطوي عليها الشخصية حول الذكورة والأنوثة.
  2. الأنيما يعبر عن المفهوم الذي يمثل المرأة داخل التكوين النفسي للرجل.
  3. الأنيموس يعبر عن المفهوم الذي يمثل الرجل داخل التكوين النفسي للمرأة.
  4. أن هاتين القوتين تتصارعان داخل الشخصية حتى تتوصل لاحقاً إلى الاتزان والوحدة والثبات عن طريق إخفاء الجينات الأضعف. سواء كانت ذكورية أو أنثوية في منطقة اللاشعور الشخصي، حتى لا يتوصل إليها الشعور مطلقاً.

 

خامساً: الظل عند كارل يونج:

  • هو أحد المفاهيم أو المصطلحات الأخرى لنظرية الشخصية عند كارل يونج هو مفهوم ينطوي على الجانب الأسفل أو المظلم للشخصية، بحيث يسعى الإنسان دائماً لإخفائه.
  • يدل الظل على النقص الذي يعانيه الإنسان، أي أنه ذلك الجانب الجاف والغير مكتمل والذي يدفعنا إلى فعل ما لا نريده من السلوكيات غير السوية.
  • وقد صنفه كارل يونج على أنه مشكلة أخلاقية في الأنا لأنها تسعى إلى التحرر من القيود الأخلاقية، مما يؤدي بها إلى إبعاد ما ترغبه من السلوكيات المنحرفة تحت ستار الظل.

 

ما العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية في نظرية يونج؟

 

من خلال المراجعات والاطلاع على الدراسات وجد أن هناك مجموعة من العوامل المؤثرة في تحديد الشخصية وتشكيلها عند كارل يونج، وهي:

  1. الوقائع النفسية الخفية والحقيقية التي لا يدركها الفرد عن نفسه مما جعل آثارها الخافية في تكوين الشخصية وتحديد نمطها يأخذ دوراً مركزياً.
  2. العقائد والأديان، إذ تعد علاقة الإنسان بالدين عاملاً مهماً في بناء شخصيته وتكوينها، إلا أن يونج فرق بين تأثير كل منهما، لأنه فرق بينهما بالأساس، إذ تعد العقيدة سلطة علوية تفقد الإنسان قدرته على اتخاذ القرارات، وإطلاق الأحكام.
  3. المحيط الاجتماعي فالخبرات الاجتماعية تعد مؤثراً فاعلاً يساهم في تشكل شخصية الفرد، وذلك لأن الفرد لا يمكن أن يعيش بمعزل عن الناس لأنه كائن اجتماعي يبني مع جماعته روابط وعلاقات عديدة.
  4. الإدراك التجريبي وقد أشار كارل يونج إلى هذا العامل أثناء حديثه عن العقيدة والدين، حيث جعله إحدى الأسس التي تضمن للفرد حريته واستقلاله، وبالتالي تصح عاملاً مؤثراً في تكوين شخصية الفرد.
  5. الشوارد والخيالات الطفولية، فإن ما يرد على عقل الطفل من مشاهد وخيال قد لا تتفق مع محتويات الإنسان البالغ وما يتبناه من نظم أخلاقية، تؤثر في صياغة شخصية الفرد لاحقاً.
  6. الغريزة والقابلية للتعلم، إذ يرى كارل يونج أن الغريزة تأخذ مكانة أساسية في تكون الشخصية وصياغتها، إلا أن هذه الغرائز قد تتعدل من خلال التعلم والبحث والاستكشاف الناتج عن اختلاف الزمن وتقدم الحضارات.

ما مراحل نمو الشخصية في نظرية كارل يونج؟

 

 

من خلال نظرية الشخصية عند كارل يونج رأى أن الشخصية تنمو وتتطور من خلال مرورها بأربع مراحل وهي:

 

مرحلة الطفولة:

  • هي المرحلة التي تمتد من الميلاد حتى سن الثالثة عشر، وتمتاز هذه المرحلة بالاعتمادية وسيادة الغرائز ويبدأ الأنا بالنمو تدريجياً مع استمرار الاعتماد على الوالدين.
  • في حين أن اللاشعور جمعي فقط أي لا يرتبط بالموروث السيكولوجي الذي ينتقل لشخصية الطفل من جينات أبويه.

 

مرحلة الشباب:

  1. تمتد في الفترة ما بين 14 عاماً وحتى 21 عاماً وفقاً إلى نظرية الشخصية عند كارل يونج وتمتاز هذه المرحلة بالثورة النفسية.
  2. يواجه الشباب في هذه المرحلة صعوبة في تحديد التوجهات والميول، بسبب عدم القدرة على التخلص من تخيلات الطفولة وأوهامها.
  3. كذلك بسبب التغيرات الفسيولوجية التي تحدث مع البلوغ، حتى تصل الشخصية إلى ما أسماه كارل يونج بالميلاد النفسي.
  4. تبدأ النفس فيه بالاستقرار وتكوين الملامح المتفردة التي تميزها عن غيرها.

 

مرحلة منتصف العمر:

  1. تمتد هذه المرحلة من 40 عاماً وحتى الشيخوخة كما ورد في نظرية الشخصية عند كارل يونج، حيث تنصرف الشخصية في هذه المرحلة إلى القيم الروحية والداخلية.
  2. بعد أن كانت في شبابها منغمسة في القيم الخارجية والمادية ويشعر الفرد في هذه المرحلة بفقدان اللذة بسبب النضج.
  3. تكوين الشخصية المتكاملة من خلال التوازن بين الجوانب الشعورية واللاشعورية، حيث يصبح التأمل سمة أساسية للشخصية في هذه المرحلة.
  4. تتألف المضادات والقوى النفسية المتضاربة فتسمو الروح وتعلو فوق الأمور الدنيوية والمادية.

 

مرحلة الشيخوخة:

  • في هذه المرحلة تعود الشخصية من جديد إلى الانغماس في اللاشعور كما كانت في الطفولة.
  • تحيا فيها سمة الاعتمادية من جديد ويصبح الموت يتوازى مع الحياة.
  • يرجع اللاشعور الجماعي للصدارة متفوقاً على اللاشعور الشخصي، حيث تتجاوز الشخصية كل ما مرت به سابقاً وتركز على حياة الروح حتى وإن مات الجسد.

 

ما مبادئ الشخصية في نظرية كارل يونج؟

 

نظرية الشخصية عند كارل يونج أوضحت أن الشخصية تتكون من عدد من الأنظمة المتفاعلة فيما بينها، والمنفصلة في الوقت ذاته، وأن تفسير أنماطها يسير وفق مجموعة من المبادئ تتمثل في الآتي:

مبدأ القطبية:

  • يرى يونج من خلال هذا المبدأ  أن العالم يقوم على فكرة التعارض بين الأشياء، الذي يؤدي إلى وجود صراع بينها، يسهم بدوره إلى إحداث حال من التطور والتقدم والتغير.
  • يعد كلٌ من الواعية والخافية قطبان متصارعان يسعى كل منهما إلى تشكيل الشخصية.
  • هناك قطبان الأنيما والأنيموس وما يندرج تحتهما من المانا التي تمثل قوة خفية تسعى إلى الظهور كلما لاح لها ظرف مناسب.

مبدأ التعويض:

  • يرى كارل يونج أن الشخصية قد تلجأ إلى فكرة التعويض للخروج من أزمة الصراع، في حال استحالت القدرة على تحقيق التوازن.
  • مبدأ التعويض يعني أن الشخصية قد تعوض فكرة الاتزان التي تسعى إليها من خلال تحويل مسار أهدافها إلى أهداف أخرى جديدة يمكن التوصل إليها بصورة أسهل.

مبدأ الاتحاد:

يعتمد هذا المبدأ على اتحاد قوتين بينهما تناقض وتصارع، حيث تسعى الشخصية من خلال تحقيق هذه الوحدة إلى التوصل إلى حل يناسب الموقف الذي يتسبب لها بالاضطراب أو سوء التوافق.

مبدأ التعادل:

  • يبنى هذا المبدأ على أساس يتلخص بأن الشخصية في حال عجزت عن تحقيق هدف ما تسعى إليه.
  • أن الشخصية تبحث عن هدف آخر يتعادل مع قيمته مع ذاك الذي لم تستطع تحقيقه.
  • بالتالي تتوصل إلى القيمة ذاتها التي أرادتها لكن بأهداف أخرى تتوافق في قيمتها مع تلك التي عجزت عنها.

مبدأ التعارض:

هو مبدأ يعني أن النفس البشرية تقوم بجملة متعارضات، تتدافع في ما بينها حتى تحقق التقدم والتطور الذي تهدف الشخصية إلى تحقيقه.

ما أنماط الشخصية في نظرية يونج؟

 

توصل كارل يونج من خلال نظرية الشخصية أو منهجه في التحليل النفسي إلى أربعة اتجاهات وظيفية للشخصية والتي ترتبط أنماطها بعلاقة تنتج عنها أنماطاً عديدة للشخصية، وهي كالتالي:

  1. التفكير: هو عملية ذهنية تقوم على البحث في الأفكار والموجهات العقلية والشخصية، وذلك من خلال عملية التفكير التي تسعى إلى فهم العالم الخارجي، وعالمها الداخلي أيضاً.
  2. الوجدان: وتعبر هذه العملية عن قيمة الأشياء عند الفرد، والوجدان كما عبر عنه كارل يونج هو ما يمنح الإنسان الشعور باللذة والمتعة والحب أو الكراهية والألم.
  3. الإحساس: هي وظيفة إدراكية واقعية تتيح للفرد القدرة على تقديم الحقائق الحياتية التي يشعر بها الإنسان.
  4. الحدس: هو وظيفة الإدراك بعمليات لا شعورية ومحتويات دون الوعي، من خلال تجاوز الواقع، وتطوير نماذج أخرى مختلفة عنه، أي أن وظيفة الحدس هي مفتاح الابتكار والإبداع عند الشخصية.

 

نقد نظرية كارل يونج

 

تبلورت نظرية الشخصية عند كارل يونج حول محور واحد أساسي هو الواعية والخافية أو الوعي واللاوعي وكيفية وصول الشخصية إلى الاتزان والاستقرار، إلا أنه لا يقدم في مؤلفاته دليلاً واحداً يؤكد احتمالية تحقيق ذلك، مما جعل هناك العديد من أوجه النقد التي وجهت إلى نظرية كارل يونج وتتمثل في محورين رئيسيين، وهما:

  1. نقد المنهجية العلمية المتبعة في نظرية الشخصية عند كارل يونج.
  2. نقد النتاجات العلمية المتعلقة بنظرية الشخصية عند كارل يونج.

 

أولاً: نقد المنهجية العلمية المتبعة في نظرية الشخصية عند كارل يونج:

  1. تبنى يونج المنهج العيادي الإكلينيكي في دراسته للشخصية وهو المبدأ الأساسي الذي تقوم عليه مدرسة التحليل النفسي.
  2. لا يقدم كارل يونج دلائل مكتوبة في وثائق وسجلات توضح صحة ما كان يدور في جلساته العلاجية.
  3. اكتفاؤه بالمنهج العيادي السريري، في حين أنه كان يستطيع تدعيم فرضياته بدلائل علمية أكثر ثبوتاً، مستخدماً المنهج القياس واختبارات الشخصية.
  4. قدم يونج تصوره لأنماط الشخصية فقط فيما يتعلق بالجانب النفسي للشخصية، وقسم الأفراد جميعاً وفق نمطي الانطواء والانبساط وإن هذا الاقتصار لا يكفي لقيام نظرية كاملة في أنماط الشخصية وسماتها.
  5. أثبتت بعض الدراسات أن كارل يونج استخدم أسلوب التأمل الباطني العميق، وإن هذا الأسلوب على رغم أهميته إلا أنه لا يعد دليلاً علمياً على ما توصل إليه كارل يونج من أنماط الشخصية وسماتها.
  6. توضح المنهجية العلمية التي أسس كارل يونج وفقها تصوراته حول أنماط الشخصية مدى تأثره بما قرأ حول الديانات الصينية والشرقية ونظرتها للشخصية وتأثره بهذه الأساطير، مما ترتب عليه أنه لا يمكن التسليم بصحة المنهجية العلمية التي بنى عليها بونج نظريته تسليماً تاماً.

 

ثانياً: نقد النتاجات العلمية المتعلقة بنظرية الشخصية عند كارل يونج:

  1. إن التقسيم الثنائي لأنماط الشخصية الذي قدمه كارل يونج يحتاج إلى توضيح وزيادة، إذ أن الإنسان قد يتعرف في حياته إلى أفراد لا يستطيع تصنيف شخصياتهم إلى انطوائي وانبساطي، بل يحتاج لأنماط أخرى.
  2. إن الأنماط التي قدمها يونج على الرغم من أهميتها، إلا أنها تفتقر إلى المعايير السماتية الواضحة التي يمكن من خلالها الحكم على نمط الشخصية هذه أو تلك.
  3. نظرية يونج في أنماط الشخصية وسماتها لم توضح تقسيمها المعتمد للسمات، بل إنها لم تقدم قائمة السمات التي يقرها كارل يونج للشخصية، فمن النتائج الطبيعية أن يغيب التقسيم الواضح للسمات في نظرية يونج.
  4. إن بناء الأنماط وفق تصورات ذهنية وأفكار عقلية محضة هو عملية تحليل مفترضة تحتاج إلى دليل واقعي وعلمي يشير إلى صحة هذه الافتراضات، أو سقمها.
  5. تأثر كارل يونج بتاريخه الشخصي والعائلي النفسي يكاد يكون واضحاً للعيان، إذ أن كثرة استدلاله من الحوادث الشخصية والأسرية تدل على هذا الأمر، وهذا يعني أن الموضوعية والحيادية التي من المفترض أن يجسدها العالم في مبادئه وأفكاره تحتاج عند يونج إلى نظر ورؤية.

 

نظرية يونج في الشخصية pdf

 

 

للحصول على معلومات أكثر عن نظرية الشخصية عند كارل يونج يمكنك تحميل نسخة إلكترونية مجانية من نظرية الشخصية عند كارل يونج دراسة نفسية نقدية pdf  من خلال الرابط التالي: (اضغط هنا).

 

مراجع للاستزادة

 

 

الطراد، نسرين محمد أحمد والشريفين، عماد عبدالله. (2021). نظرية الشخصية عند كارل يونج دراسة نفسية نقدية. مجلة الزرقاء للبحوث والدراسات الإنسانية، 21 (2)، 403- 416.

ندي الله، ندا. (2020). صور الوعي واللاوعي للشخصية الرئيسية في رواية "سلامة القس" لعلي أحمد بأكثير (دراسة علم النفس التحليلي عند كارل غستاف يونغ) [رسالة ماجستير منشورة]ُ. جامعة مولانا إبراهيم الإسلامية الحكومية. مالانج.

 

 

نظرية الشخصية عند كارل يونج (CARL JUNG) دراسة نفسية نقدية

 

 

هدفت الدراسة إلى بيان أبرز معالم نظرية الشخصية عند عالِم النفس الغربي كارل يونج ونقدها من المنظور النفسي، ولتحقيق ذلك اتبع الباحثان المنهج الاستقرائي لتتبع معالم الشخصية وأنماطها عند يونج، والمنهج النقدي لبيان أبرز أوجه النقد المتعلقة بما تم التوصل إليه. وتوصّلت الدراسة إلى عدة استنتاجات أهمها: أن كارل يونج يصف الشخصية مستخدما العديد من المصطلحات النفسية أبرزها مفهومي الواعية والخافية، الأنا والأنيموس، اللاشعور الفردي واللاشعور الجمعي، وأن أنماط الشخصية التي توصَّل إليها يونج ثمانية نتجت عن تقاطع بعد الانطواء - الانبساط، مع الوظائف الأربع التي تقوم بها الشخصية، وهي: "التفكير، والوجدان، والإحساس، والحدس"، وأن نظرية كارل يونج تحمل عددا من أوجه النقد المتعلق بالمنهجية العلمية المتبعة فيها، وكذلك بالنتاجات التي توصلت إليها

   

 

   

 

 
     

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وفي الختام يمكنكم تحميل النص الكامل للبحث من خلال الضغطتحميل النص الكامل

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

Visa Mastercard Myfatoorah Mada

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

شارك: