طلب خدمة
×

التفاصيل

الإطار النظري للبحث: دليل شامل

2023/12/30   الكاتب :د. بدر الغامدي
عدد المشاهدات(181)

الإطار النظري للبحث: دليل شامل

 

 

 

         يعد الإطار النظري للبحث من العناصر الأساسية التي يجب أن يتضمنها أي بحث علمي, فهو يمثل الأساس النظري الذي يستند إليه الباحث في تحليل البيانات وتفسير النتائج, وتعتبر البحوث العلمية أحد الأدوات الرئيسة في تطوير المعرفة وفهم الظواهر المختلفة في مجالات متنوعة, ولكي يكون للبحث العلمي قيمة وفاعلية، يجب أن يتم تصميمه وتنفيذه بشكل منهجي ومنظم, وهنا يأتي دور الإطار النظري للبحث, وتهدف هذه المقالة إلى تقديم دليل شامل حول الإطار النظري للبحث، حيث سنناقش مفهومه وأهميته وعناصره المختلفة, كما سنتطرق أيضًا إلى تطبيقاته في البحث العلمي ونستعرض مزاياه وعيوبه, وفي النهاية سنستنتج أهمية استخدام الإطار النظري في تحقيق أهداف البحث العلمي, وهذا التفصيل:

مفهوم الإطار النظري للبحث

 

 

  1. يشِّكل الإطار النظري للبحث الأساس الذي تبنى عليه الفكرة التي يقوم الباحث بدراستها.
  2. يعد الإطار النظري للبحث العمود الفقري للبحث العلمي, ويقسم مفهوم الإطار النظري إلى جزئين:

الأول: هو كلمة: "الإطار" وجمعها أُطر وإطارات، وهي تعني: ما يحيط بالأشياء من الخارج، أو الهيكل والحدود العامة التي تُوضِّح معالم الأشياء.

الجزء الثاني من المفهوم هو: " النظري" , وهو يشير إلى النظريات والأطر والنماذج التي كانت تستعرض خلال قراءة الدراسات السابقة, وعادةً ما يقوم الباحث بوضع إطار مفاهيمي يستند إلى بعض الأطر النظرية الموجودة في الأدبيات العلمية المتعلقة بموضوع البحث.

  1. يهدف الإطار النظري إلى توضيح وتحليل النظريات والمفاهيم الموجودة في مجال البحث، ويساعد الباحث في فهم الظواهر والعلاقات المختلفة التي ترتبط بموضوع البحث.
  2. يساعد الإطار النظري في تحديد المتغيرات المستقلة والمتغيرات التابعة وعلاقتها ببعضها البعض.
  3. يعتبر الإطار النظري أداة هامة في عملية البحث العلمي، حيث يساعد الباحث في توجيه دراساته وتحليل النتائج واستنتاج النتائج النهائية.

أهمية استخدام الإطار النظري في البحث

 

 

للإطار النظري أهمية كبرى في البحث العلمي، فبدونه لن يكون البحث العلمي كاملا ولا ناجحا، حيث:

  1. يلعب الإطار النظري دورا في توثيق العلاقة بين القارئ والموضوع المدروس.
  2. يعتبر الإطار النظري وسيلة تساعد الباحث العلمي في عمل بحث واستقصاء واستعلام منظم ودقيق، والذي يساعده في كشف المعلومات اللازمة عن موضوع دراسته.
  3. أهداف الإطار النظري في البحث العلمي تشمل إظهار قيود النظريات ووجهات النظر المرتبطة في ظاهرة البحث، وتوفير نقطة انطلاق ممتازة في مجال جديد من البحث، وتوجيه الباحث في تحليل البيانات وتفسيرها، وتوفير إطار لتطوير النظريات والمفاهيم المرتبطة بالموضوع المدروس.
  4. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في تحديد المتغيرات المهمة التي يجب دراستها وتحليلها، وتوفير إطار لتفسير النتائج والوصول إلى استنتاجات موثوقة، وتوجيه الباحث في اتخاذ القرارات المناسبة في مجال البحث.
  5. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في تحديد المصادر المناسبة للمعلومات والبيانات، وتوفير إطار لتحليل الأدلة والبراهين المتاحة، وتوجيه الباحث في تصميم الأدوات والطرق المناسبة لجمع البيانات.
  6. الإطار النظري يعتبر الأساس الذي يقوم عليه البحث العلمي، حيث يساعد الباحث في توجيه دراسته وتحليل البيانات وتفسيرها، ويساعده في الوصول إلى نتائج موثوقة واستنتاجات مهمة.

عناصر الإطار النظري للبحث

 

 

يتكون الإطار النظري للبحث من عدة عناصر مهمة تساهم في توجيه الدراسة وتحديد مجال البحث وتوضيح العلاقات بين المتغيرات المختلفة, ألا وهي:

  1. العنصر الأول: في الإطار النظري هو تحديد وتسمية المتغيرات ذات الصلة بالبحث, حيث يتعلق ذلك بتحديد العوامل المؤثرة في الظاهرة المراد دراستها وتسميتها بشكل واضح ودقيق.
  2. العنصر الثاني: هو تحديد العلاقة التي تربط بين المتغيرات المختلفة, حيث يتعلق ذلك بتحديد طبيعة العلاقة بين المتغيرات، سواء كانت علاقة سببية أو تبعية أو تفاعلية.
  3. العنصر الثالث: هو تحديد المفاهيم والنظريات المرتبطة بالموضوع المدروس, حيث يتعلق ذلك بتوضيح المفاهيم الأساسية والنظريات المتعلقة بالموضوع وكيفية تطبيقها في البحث.
  4.  العنصر الرابع: هو تحديد الفرضيات المرتبطة بالبحث, حيث يتعلق ذلك بتحديد الافتراضات التي يتم الاعتماد عليها في البحث والتي تساهم في توجيه الدراسة واختيار الأدوات والطرق المناسبة.
  5. العنصر السادس: هو تحديد النماذج النظرية المرتبطة بالبحث, حيث يتعلق ذلك بتحديد النماذج النظرية التي توضح العلاقات والتفاعلات بين المتغيرات وتساهم في فهم الظاهرة المراد دراستها.
  6. العنصر الأخير: يتضمن الإطار النظري للبحث تحديد الإشكاليات والتحديات المرتبطة بالموضوع المدروس, حيث يتعلق ذلك بتحديد المشكلات والصعوبات التي قد تواجه الباحث في دراسة الموضوع وتحليل النتائج.

 

تطبيقات الإطار النظري في البحث العلمي

 

 

تُعد تطبيقات الإطار النظري في البحث العلمي من أهم الجوانب التي يجب أخذها في الاعتبار عند كتابة البحث, وفيما يأتي بيانها:

  1. الإطار النظري يساعد الباحث في توجيه جهوده وتحديد هدفه العام والفرعي للبحث.
  2. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في اختيار المنهجية المناسبة للبحث وتحديد الأدوات والتقنيات المناسبة لجمع البيانات وتحليلها.
  3. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في تحليل النتائج وتفسيرها بشكل صحيح، حيث يوفر الإطار النظري الأدوات والمفاهيم اللازمة لفهم العلاقات بين المتغيرات وتفسير النتائج بناءً على النظريات الموجودة.
  4. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في تحديد الفرضيات البحثية واختبارها، حيث يوفر الإطار النظري الأسس النظرية للفرضيات والمفاهيم التي يتم اختبارها في البحث.
  5. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث في كتابة النتائج والمناقشة والاستنتاجات النهائية للبحث، حيث يوفر الإطار النظري الأسس النظرية لتفسير النتائج واستنتاجات البحث.

مزايا وعيوب استخدام الإطار النظري

 

 

يتمتع استخدام الإطار النظري في البحث بالعديد من المزايا التي تساهم في تحسين جودة الدراسة ودقة النتائج, ألا وهي:

  1. يساعد الإطار النظري في توجيه الباحث وتوجيهه نحو الأفكار والمفاهيم الرئيسة التي يجب أن يركز عليها في الدراسة.
  2. يساعد في تحديد المتغيرات المهمة التي يجب أن يتم قياسها وتحليلها في البحث.
  3. يساعد الإطار النظري في توضيح العلاقات بين المتغيرات وفهم كيفية تأثيرها على بعضها البعض.

وعلى الجانب الآخر، يمكن أن يكون لاستخدام الإطار النظري بعض العيوب والسلبيات, ألا وهي:

  1. قد يكون الإطار النظري مقيدًا بالنظريات والمفاهيم الموجودة حاليًا، مما يمنع الباحث من استكشاف واكتشاف جوانب جديدة أو غير معروفة في مجال الدراسة.
  2.  قد يكون الإطار النظري معقدًا وصعب الفهم، مما يصعب على القراء فهم الدراسة وتطبيق نتائجها في العمل العلمي والعمل العملي.

قد يكون الإطار النظري غير مناسب لبعض المجالات البحثية التي تتطلب منهجيات أو نظريات مختلفة عن تلك المستخدمة في الإطار النظري المعتاد

استنتاج

 

 

يُعد الإطار النظري للبحث أداة مهمة وضرورية في عملية البحث العلمي, حيث:

  1. يساعد الباحث على تحديد المفاهيم والنظريات المرتبطة بموضوع البحث ويوفر له الإرشاد والتوجيه في إجراء الدراسة.
  2. باستخدام الإطار النظري، يمكن للباحث تحليل الأدبيات المتعلقة بموضوع البحث وتحديد الفجوات في المعرفة والمشكلات التي يمكن أن يساهم البحث في حلها.
  3. يمكن للإطار النظري أن يساعد في توجيه تصميم الدراسة واختيار الأدوات والطرق المناسبة لجمع البيانات وتحليلها.
  4. يمكن للإطار النظري أن يساعد في توجيه تفسير النتائج وتوصيات البحث, فهو يوفر السياق اللازم لفهم النتائج ويساعد في تفسيرها بناءً على النظريات والمفاهيم المرتبطة.
  5. يجب أن نلاحظ أن استخدام الإطار النظري للبحث له بعض العيوب, فقد يكون الإطار النظري محدودًا في تفسير الظواهر المعقدة والمتعددة العوامل.
  6. يمكن أن يكون الإطار النظري محدودًا في تطبيقه على سياقات مختلفة أو في تفسير النتائج التي تتعارض مع النظريات المرتبطة.
  7. بالاعتماد على الإطار النظري فقط، قد يكون هناك تحيز في البحث وتجاهل للعوامل الأخرى المؤثرة.
  8. يجب أن يتم استخدام الإطار النظري بحذر وبتوازن مع البيانات الفعلية والسياق البحثي
  9. يمكن القول أن الإطار النظري للبحث هو أداة قوية ومفيدة في عملية البحث العلمي.
  10.  إن استخدامه بشكل صحيح يمكن أن يساهم في تحقيق أهداف البحث وتوجيه الدراسة وتفسير النتائج.
  11.  يجب أن يتم استخدامه بحذر وبتوازن مع العوامل الأخرى المؤثرة في البحث.

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 00966560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - +1 (438) 701-4408

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017