طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

استراتيجية المناقشة والحوار

2023/08/30   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(12025)

استراتيجية المناقشة والحوار

 

تعتبر استراتيجية المناقشة والحوار من بين الاستراتيجيات التي تراعي الاهتمام بالتفاعل والاتصال اللغوي الذي يتم في غرفة الصف، فهي أسلوب يحتوي على نظام متكامل لإيجاد بيئة تعلمية منظمة جداً من أجل تحقيق مجموعة من الأهداف السلوكية والأكاديمية والاجتماعية.

تستند استراتيجية المناقشة والحوار إلى المواقف الاجتماعية التي تجرى فيها العديد من المناقشات الحوارية ، حيث تساعد على تعزيز الفهم، وتعزيز التعليم الحقيقي من خلال إكساب الطلاب العديد من مهارات التفسير، والتحليل، والمقارنة، ومهارات التفكير الناقد، والقدرة على حل المشكلات وغيرها.

 كما تنقل استراتيجية المناقشة والحوار الطلاب من المواقف السلبية إلى المواقف الإيجابية نتيجة الابتعاد عن التلقين والحفظ، والاعتماد على الفهم والاستيعاب، والاتجاه نحو المشاركة الإيجابية بالخبرات والأفكار في العديد من المجالات التعليمية والتربوية

لذلك حرصنا من خلال المقال الحالي على توضيح استراتيجية المناقشة والحوار ودورها في العلمية التعليمية وأهم أنواعها وذلك من خلال النقاط التالية:

  1. ما هي استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  2. ما هي أنواع استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  3. ما هي أهداف استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  4. كيفية تطبيق استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  5. ما هي مراحل تنفيذ وتطبيق استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  6. ما هي مميزات استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  7. ما هي عيوب استراتيجية المناقشة والحوار؟.
  8. استراتيجية المناقشة والحوار pdf.

 

ما هي استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

  1. استراتيجية المناقشة والحوار هي الطريقة التي يتناقش ويتحاور بها المعلم مع المتعلمين في موضوع الدرس عن طريقة إلقاء الأسئلة والإجابة عليها للوصول إلى الأهداف المرجوة.
  2. استراتيجية المناقشة والحوار هي منهج جديداً للتفكير يعتمد على إثارة الأسئلة والمطالبة بإجابتها والانتقال من الكل إلى الجزء، كونها تعتمد على إثارة سؤال أو مشكلة يدور حولها الحوار بين الطلاب والمدرس.
  3. تعد استراتيجية المناقشة والحوار طريقة يقوم فيه الطلاب بتحضير مادة الدرس والبحث عنها، وتجميعها وتحليلها والموازنة بين جوانبها، ثم مناقشة ما جاءوا به داخل الفصل.
  4. استراتيجية المناقشة والحوار هي طريقة تدريسية تعتمد على الحوار الشفهي بين المعلم والمتعلم أو بين المتعلمين أنفسهم، يتم من خلالها تقديم الدرس، فهي تعتمد على التفاعل الكلامي بين الطرفين داخل الصف الدراسي أثناء تقديم الدرس.
  5. يمكن القول بأن استراتيجية المناقشة والحوار هي طريقة تقوم على جوهرها على الحوار وأثارة الأسئلة واشتراك كل من المعلم وطلابه في فهم وتفسير موضوع ما ويتبادلون الآراء والأفكار لتحقيق الأهداف المنشودة.

 

ما هي استراتيجية المناقشة والحوار؟

ما هي أنواع استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

توجد ستة أنواع من استراتيجية المناقشة والحوار تتمثل في الآتي"

  1. استراتيجية المناقشة والحوار التلقينية.
  2. استراتيجية المناقشة والحوار الاستكشافية الجدلية.
  3. استراتيجية المناقشة والحوار الجماعية الحرة.
  4. استراتيجية الندوة.
  5. استراتيجية المناقشة والحوار الثنائية.
  6. استراتيجية المجموعات الصغيرة.

أولاً: استراتيجية المناقشة والحوار التلقينية:

  1. تعتمد هذه الاستراتيجية على السؤال والجواب بشكل يقود الطلاب إلى التفكير  المستقل، وتدريب الأسئلة.
  2. تساعد الأسئلة التي يطرحها المعلم وفق نظام محدد على استرجاع المعلومات المحفوظة في الذاكرة ويثبت المعارف التي استوعبها الطلاب ويعززها.
  3. تعمل الأسئلة على إعادة تنظيم العلاقات بين هذه المعارف وتوضيح الفكرة المقصودة للطالب بصورة واضحة.

ثانياً: استراتيجية المناقشة والحوار الاستكشافية الجدلية:

  1. هذا النوع من استراتيجية المناقشة والحوار مهم جداً كونه يفتح المجال للطلاب للتفاعل الأكاديمي مع بعضهم البعض بعد طرح المعلم سؤاله عليهم.
  2. يترك المعلم للطلاب مطلق الحرية لمناقشة الجواب والدفاع عن وجهة نظر معينة وذلك تحت إشراف المعلم من حيث التصحيح والتوجيه.
  3. يعتمد هذا النوع من الاستراتيجية على إثارة الاستقصاء وحب المعرفة لدى الطلاب.

ثالثاً: استراتيجية المناقشة والحوار الجماعية الحرة:

  1. في هذا النوع يجلس مجموعة من الطلاب على شكل حلقة للمناقشة والتحاور في موضوع يهمهم جميعاً.
  2. يحدد المعلم أو قائد المجموعة أبعاد الموضوع وحدوده، ويوجه النقاش ليتيح أكبر قد من المشاركة الفعالة.
  3. يحدد في النهاية الأفكار المهمة التي توصلت لها المجموعة.
  4. إن كل من استراتيجية المناقشة الاستكشافية الجدلية والجماعية الحرة يشابهان في إعطاء الحرية التامة للطلاب في الإجابة على الأسئلة دون الخروج عن الموضوع وذلك تحت إشراف المعلم.

رابعاً: استراتيجية الندوة:

  1. تتكون هذه الاستراتيجية من مقرر وعدد من الطلاب لا يزيد عددهم من 6 يجلسون في نصف دائرة أمام باقي الطلاب.
  2. يكون النقاش والحوار في هذه الحالة جماعي ويعرض المقرر موضوع المناقشة ويوجهها بحيث يوجد توازناً بين المشتركين في عرض وجهات النظر.
  3. بعد الانتهاء من الحوار والنقاش يلخص النقاط المهمة ويطلب من باقي الطلاب توجيه الأسئلة التي ثارت نفوسهم إلى أعضاء الندوة.
  4. قد يوجه المقرر إليهم أسئلة أيضاً ثم يقوم بتلخيص نهائي للقضية ونتائج المناقشة.

خامساً: استراتيجية المناقشة والحوار الثنائية:

  1. هذه الاستراتيجية يجلس فيها طالبان ويقوم أحدهما بدور السائل والآخر بدور المجيب أو قد يتبادلان الموضوع والتساؤلات المتعلقة به.
  2. يكون الحوار والنقاش بين اثنين بين معلمين أو معلم وطالب أو طالبين، ولا يديره طرف ثالث.
  3. في هذا النوع يكون الحوار والنقاش بين المعلم والطالب، وذلك من خلال طرح المعلم للأسئلة والطالب يجيب ويعلل ويتحاوران من أجل الوصول إلى الإجابة الصحيحة.

سادساً: استراتيجية المجموعات الصغيرة:

  1. يسير العمل في هذه الاستراتيجية على أساس تكوين جماعات صغيرة داخل الفصل، وكل جماعة تدرس وجهاً مختلف لمشكلة معينة تتحاور وتتناقش حولها.
  2. يتعدل تشكيل المجموعات في ضوء ما يتضح من اهتمامات وما يطرأ من موضوعات جديدة.
  3. هذا النوع يشير إلى عامل مشترك في شكل مجموعات صغيرة من الطلاب وتوزيع المهام الخاصة بكل مجموعة من أجل التعاون فيما بينها حول دراسة مشكلة معينة، من أجل الوصول إلى حل مناسب.

ما هي أهداف استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

تحقق استراتيجية المناقشة والحوار مجموعة من الأهداف التربوية ومن أهمها:

  1. تساعد في إتقان المحتوى من خلال تشجيع الطلاب على الإدراك النشط لما يتعلمونه في الصف.
  2. تعد استراتيجية المناقشة والحوار مفيدة جداً في تعلم عملية التفكير ويتعلم الطلاب من خلالها كيفية معالجة المشكلات أو الموضوعات عقلياً.
  3. يتعلم الطلاب من خلال استراتيجية المناقشة والحوار كيفية التحكم في عمليات تفكيرهم الذاتي.
  4. تُمَكِن استراتيجية المناقشة والحوار من الكشف عن اتجاهات الطلاب بسهولة فالسؤال الذي يطرحه المعلم كمثير للنقاش والحوار كثيراً ما يركز على اتجاهات الطلاب.
  5. تساعد استراتيجية المناقشة والحوار على تدريب الطلاب على التعلم التعاوني بروح الفريق وتزويد الطلاب بعرص التفاعل مع معلمهم وزملائهم، بالإضافة إلى تبادل الآراء والخبرات.
  6. تساعد استراتيجية المناقشة والحوار على توطيد الصلة بين الطلبة.
  7. تساعد على تنمية الاستقلال الذاتي لدى الطلاب وبلورة دوافعهم الشخصية.
  8. تهدف إلى تقويم الأفكار التي يطرحها الطلاب والاستجابات التي يقومون بها.

كيفية تطبيق استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

 

     عند تطبيق استراتيجية المناقشة والحوار يجب التأكيد على الأخذ بمجموعة من الشروط من أهمها:

  1. تأكد المعلم من صلاحية الموضوع محل المناقشة والحوار.
  2. إخبار الطلاب بالموضوع ليبادروا إلى القراءة حوله استعداداً للمناقشة.
  3. بدء المعلم بعرض موجز لموضوعه وللمشكلة وأهميتها أو الهدف منها.
  4. تهيئة المناخ المناسب للمناقشة والحرص على مشاركة جميع الطلاب بالمناقشة.
  5. ضبط مسار المناقشة ضمن الموضوع المحدد والزمن والوقت المحدد لها.
  6. تدخل المدرس لتصحيح بعض الأخطاء العلمية من الطلاب.
  7. يجب أن يكون عند الطلاب علم وخلفية حول الموضوع الذي سيتم مناقشته.
  8. يجب ألا يتجاوز عدد الطلاب في المناقشة عن عشرين طالباً.
  9. أن تكون الأسلة من النوع الذي يؤدي إلى تنمية قدرات الطلاب.
  10. كتابة المعلم بين الفترة والفترة ما توصل إليه المتناقشون.
  11. ابتعاد المعلم عن الانغماس في المناقشة والتوقف عند حدود التوجيه والضبط.

 

ما هي مراحل تنفيذ وتطبيق استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

 

تمر عملية تطبيق استراتيجية المناقشة والحوار بخمسة مراحل رئيسية وهي:

  1. مرحلة إعداد المشكلة.
  2. مرحلة عرض المشكلة.
  3. مرحلة الوصول إلى حل متفق عليه.
  4. مرحلة تقييم الحلول.
  5. مرحلة بلورة مشكلة جديدة.

أولاً: مرحلة إعداد المشكلة:

  1. في هذه المرحلة يقوم المعلم باختيار موضوع الحوار الذي يكون قابلاً للمعالجة بهذه الاستراتيجية.
  2. يتم تنظيم المعلومات الأساسية المراد التركيز عليها وفق تخطيط تربوي سليم يراعي فيه مبادئ التدريس الصحيح.
  3. ضرورة التحضير للأسئلة التي سيقوم بطرحها المعلم على الطلاب وأن تكون لديه الرغبة في تغيرها وتشكيل أسئلة جديدة عند تقديم الدرس.
  4. تركز هذه المرحلة على الاختيار الدقيق للموضوع القابل للنقاش والحوار، وعلى مهارة المعلم وكفاءته في تنظيم وطرح الأسئلة المناسبة التي تخدم الموضوع المطروح.

ثانياً: مرحلة عرض المشكلة:

  1. توجد طرق عديد تستخدم لطرح المشكلة بحيث تستهوي الطلاب وتجذبهم إليها، والتي قد يطرحها المعلم أو يكتشفها الطلاب.
  2. تبدأ المناقشة حول جوانب المشكلة ويلاحظ المعلم التفاعل بين الطلاب ووجهات النظر المطروحة والآراء المتبادلة.
  3. يبدأ المعلم ببلورة النقاش مبيناً المواقف وموضحاً التنوع الذي أبداه الطلاب من خلال نقاش.
  4. يركز المعلم على الطريق التي سيطرح من خلالها المشكلة وعلى كيفية إثارة التلاميذ على اكتشافها والبحث فيها.
  5. يركز المعلم بعدها على ملاحظاته حول مشاركة الطلاب وتفاعلهم وآرائهم وأفكارهم المختلفة.

ثالثاً: مرحلة الوصول إلى حل متفق عليه:

  1. يبدأ الطلاب في مناقشة الحلول المختلفة لجوانب المشكلة وتنظيم هذه الحلول في صورة متناسقة متكاملة.
  2. يقوم الطلاب بتنظيم الحلول في صورة متناسقة متكاملة وتنظيم أنفسهم وتوزيع الأدوار وتحديد المهام اللازمة لحل المشكلة.
  3. تشير هذه المرحلة إلى متابعة المناقشة والتركيز في مناقشة الحلول الممكنة لمختلف جوانب المشكلة.
  4. يتم جمع النتائج التي توصل إليها الطلاب في صورة منظمة على هيئة تقرير شفوي أو تحريري يعبر عن رأي شبه موحد للمجموعة.

رابعاً: مرحلة تقييم الحلول:

  1. يطرح في هذه المرحلة التقرير للنقاش والتحليل من جانب الطلاب، وتناقش عناصره.
  2. يتم تقييم التقرير من حيث شموليته لجوانب المشكلة وقدرته على حلها.
  3. تقيم العمليات المستخدمة في جمع النتائج.
  4. يمكن أن نطلق على هذه المرحلة مرحلة تقييم التقرير، إذ يتم تقييم التقرير من حيث شموليته والوسائل والعمليات المستخدمة في جمع نتائج المشكلة.

خامساً: مرحلة بلورة مشكلة جديدة:

  1. يتم طرح الموضوع كله للنقاش من جديد وإعادة الدورة.
    قد يتفتح النقاش على مشاكل جديدة أو مشاكل أخرى مرتبطة بالمشكلة الأولى تصلح موضوعاً.
  2. يمكن لهذه المشاكل أن تصبح فيما بعد موضوعاً يحضر له التلاميذ لمناقشة الحصة القادمة

ما هي مميزات استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

 

تمتلك استراتيجية المناقشة والحوار العديد من المزايا من أهمها الآتي:

  1. إثارة انتباه الطلاب وجذبهم للمشاركة في المناقشة والحوار أثناء الدرس.
  2. اكتساب الطلاب للكثير من المعلومات والقدرة على التفكير والميول والاتجاهات.
  3. يساعد المعلم على معرفة طلابه والتمييز فيما بينهم من حيث التفوق والضعف.
  4. تساعد في تقويم الروابط والصلات بين المعلم وطلابه.
  5. تجعل التقويم يسير جنباً لجنب مع التدريس.
  6. تنمي المهارات الاجتماعية لدى الطلاب مثل القدرة على المناقشة والتعبير عن الرأي.
  7. تيح فرصة العمل الجماعي والتعاون بين الطلاب.
  8. يمكن استخدامها مع مختلف المراحل الدراسية بما يتناسب مع مستوى نضج المتعلمين وميولهم وقدراتهم وحاجاتهم.
  9. تجعل المتعلم مركزاً للعملية التعليمية من خلال إتاحة الفرصة اللازمة لجعل المتعلم منتجاً للمعلومات وشريكاً في العملية التعليمية.
  10. تنمي لدى المعلم مفهوم الذات إذ تعينه على التحرر من التردد والخجل والحرج.

 

ما هي عيوب استراتيجية المناقشة والحوار؟

 

 

على الرغم من المميزات العديدة لاستراتيجية المناقشة والحوار إلا أنها تشوبها مجموعة من العيوب من أهمها:

  1. احتكار عدد قليل من الطلاب للعمل.
  2. عدم الاقتصاد في الوقت، لأن المناقشة قد تجرى بأسلوب غير فعال مما يؤدي إلى هدر الوقت والجهد.
  3. التدخل الزائد مع المعلم في المناقشة وطغيان فاعلية المعلم في المناقشة على فاعلية التدريس.
  4. احتمال زوال أثر المعلم في هذه الطريقة كونه سيكون مراقباً ومرشداً فقط.
  5. اهتمام المعلم والطلاب بالطريقة والأسلوب، دون الهدف من الدرس
  6. تحتاج إلى معلم محاور وبارع ذي ثقافة واسعة.
  7. قد يسيطر عليها بعض الأفراد بطرح أفكار مثيرة للجدل والتساؤل يصعب إقفالها بسرعة.
  8. تثير الضجة والفوضى في الفصول ذات الأعداد الكبيرة من الطلاب.
  9. تنعكس آثارها السلبية بالنفور والكراهية بين المتعلمين ذوي الآراء المتناقضة.
  10. امتداد النقاش إلى خارج الصف الدراسي ربما يثير النزاعات بين الطلاب.

 

استراتيجية المناقشة والحوار pdf

 

للحصول على معلومات أكثر عن استراتيجية المناقشة والحوار يمكنك الاطلاع والتحميل المجاني لرسالة ماجستير في علم النفس تضمنت شرح تفصيلي موسع  لاستراتيجية المناقشة والحوار pdf من خلال الرابط التالي (أضغط هنا).

 

فيديو توضيحي عن استراتيجية المناقشة والحوار

<iframe width="990" height="557" src="https://www.youtube.com/embed/plUVei_RsSU" title="استراتيجيات التدريس الحديثة  ـ استراتيجية الحوار والمناقشة" frameborder="0" allow="accelerometer; autoplay; clipboard-write; encrypted-media; gyroscope; picture-in-picture; web-share" allowfullscreen></iframe>

مراجع للاستزادة

 

حميدان، رولا محمد محمود،(2020). أثر استراتيجية الحوار والمناقشة لتدريس التحدث باللغة الإنجليزية في تحسين مهارات التفكير العليا لدى طالبات الصف الأول الثانوي في الأردن. المجلة التربوية. (78)،  2514- 2541.

شطيبي، ميساء وحريش، عايدة. (2020). استراتيجية المناقشة والحوار وعلاقتها بتنمية المهارات الاجتماعية لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية من وجهة نظر الأساتذة [رسالة ماجستير منشورة، جامعة محمد الصديق بن يحيى]. الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

الوســوم

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

شارك:

عضو فى

معروف المركز السعودي للأعمال المرصد العربي للترجمة المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم هيئة الأدب والنشر والترجمة

دفع آمن من خلال

Visa Mastercard Myfatoorah Mada