طلب خدمة
×

التفاصيل

استراتيجية الأبعاد السداسية

2023/06/05   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(1499)

استراتيجية الأبعاد السداسية

 

 

توجد العديد من طرق تدريس الحديثة، والتي تتفق مع طبيعة المادة العلمية وتعمل على جذب انتباه وتركيز الطلاب، بالإضافة إلى جعلهم محور العملية التعليمية، ومن أهمها استراتيجية الأبعاد السداسية (Prediction- Discuss- Explain- Observe- Discuss- Explain) المختصرة إلى (PDEODE)، حيث تبدأ هذه الاستراتيجية من خلال طرح المعلم لمشكلة واقعية، تكون مثيرة لتفكير الطلاب، ويقوم الطالب على أثرها بعمل توقعات، ومن ثم يبررها، ثم يقوم بعد ذلك بممارسة مجموعة من الأنشطة، ويكون العمل فيها تعاونياً في مجموعات صغيرة، ويتبادلون الخبرات مع يعضها البعض.

هذا وتوفر استراتيجية الأبعاد السداسية فرصاً تخلق حالة من عدم الاتزان المعرفي في ذهن كل طالب في حال عدم توافقها مع أفكاره السابقة، فدور هذه الاستراتيجية هو دعم الأفكار القديمة إذا توافقت مع أفكار الطالب، وتكيف معرفة الطالب الجديدة لكي تتلاءم مع الخبرات السابقة لديه.

من خلال هذا المقال المطروح بين أيديكم سوف نتعرف معاً استراتيجية الأبعاد السداسية وذلك من خلال مناقشة بعض من النقاط الهامة، والتي تتمثل في:

  1. ما هي نشأة استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  2. ما هو تعريف استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  3. أهم إجراءات وخطوات استراتيجية الأبعاد السداسية.
  4. أهمية استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية في التدريس.
  5. ما هو دور المعلم في استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  6. ما هو دور الطالب في استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  7. ما هي مميزات استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  8. ما هي عيوب استراتيجية الأبعاد السداسية؟.
  9. نظرية الأبعاد السداسية pdf.

 

استراتيجية الأبعاد السداسية

ماهي نشأة استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

 

 

  1. تُعَد استراتيجية الأبعاد السداسية إحدى الاستراتيجيات المنبثقة من النظرية البنائية التي اقترحتها في البداية كلٌ من "سافندر وكولاري" وذلك في عام 2003 ميلادية.
  2. تم استخدامها لأول مرة من قبل "كولاري" وزملائه في عام 2005 ميلادية.
  3. تعد هذه الاستراتيجية وسيلة لمساعدة الطلاب على فهم مواقف الحياة اليومية حيث إنها تعطي مناخاً يتمتع بتنوع الآراء، بالإضافة إلى تحقق مجموعة من مبادئ النظرية البنائية لحدوث التعلم عندما يواجه الطالب مشكلة أو مهمة حقيقية تتحدى أفكاره وتشجعه على إنتاج تفسيرات متعددة.

ما هو تعريف استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

 

 

  1. هي عبارة عن تطبيق تربوي وترجمة لبعض أفكار النظرية البنائية، ويظهر ارتباط هذه الاستراتيجية بالنظرية البنائية بالاستناد إلى رؤيتها للتعلم، بوصفه عملية يشكل فيها المتعلم معرفته اعتماداً على خبراته ومعارفه السابقة.
  2. استراتيجية الأبعاد السداسية تؤكد أن أفضل الظروف لحدوث التعلم تتم عند مواجهة المتعلم لمشكلة أو مهمة حقيقية، تتحدى قدراته وتشجعه على توليد حلول عديدة.
  3. تُعرف نظرية استراتيجية الأبعاد السداسية على أنها إحدى استراتيجيات التعلم البنائي التي تؤكد على تفعيل الدور الإيجابي للطالب داخل الحجرة الدراسية، والذي يظهر عندما يتعرض الطالب لحالة عدم اتزان بين خبراته السابقة والخبرات الجديدة التي تعطىَ له من قِبَل المعلم، الأمر الذي يدفعه للبحث والتفسير والتحليل وجمع المعلومات، وذلك عن طريق سلسلة من الخطوات أو الإجراءات المتتابعة تتلخص في المراحل الست للاستراتيجية، وهي (التنبؤ، والمناقشة، والتفسير، والملاحظة، والمناقشة، والتفسير).

 

ما هو تعريف استراتيجية الأبعاد السداسية؟

أهم إجراءات وخطوات استراتيجية الأبعاد السداسية

 

 

هناك ستة خطوات أو إجراءات أساسية في تطبيق استراتيجية الأبعاد السداسية، والتي تتمثل في الآتي:

أولاً: التنبؤ (Prediction):

من خلال هذه الخطوة يقدم المعلم مشكلة حول المفهوم المراد تعليمه للطلاب، ثم بعد ذلك يتيح لهم الفرصة لكي يتنبؤوا بنتيجة المشكلة المطروحة بشكل فردي، وتبرير التنبؤات قبل أن تبدأ أية فعاليات أو أنشطة تعليمية.

ثانياً: المناقشة (Discussion):

في هذه الخطوة يتم إتاحة الفرصة للطلاب لكي يعملوا في مجموعات صغيرة من أجل مناقشة أفكارهم وتبادل الخبرات مع بعضهم البعض والتأمل معاً.

ثالثاً: التفسير (Explain):

في هذه المرحلة يتوصل الطلاب إلى حلول تعاونية داخل كل مجموعة، ويتبادلونها مع بافي مجموعات الحجرة الدراسية أو الفصل في صورة مناقشة جماعية، وتقدم من خلالها تفسيرات وتبريرات للحلول، وذلك يتم تحت إشراف المعلم.

رابعاً: الملاحظة (Observation):

في هذه الخطوة يتم إجراء الأنشطة والتجارب العملية، للتحقق من صحة الحلول التي توصل إليها الطلاب في خطوة التفسير، ويسجلون ملاحظاتهم، وفي حالة عدم توافق النتائج التي يتوصل إليها الطلاب في هذه الخطوة مع النتيجة التي توصلوا إليها في الخطة الأولى (التنبؤ) يحدث للطلاب حالة من عدم الاتزان المعرفي.

خامساً: المناقشة (Discussion):

هي بمثابة خطوة تقييم الطلاب لتنبؤاتهم، وتعديل تلك التنبؤات، في ضوء ما أسفرت عنه التجارب والأنشطة والملاحظات التي تم تدوينها، ويسعى الطالب في هذه الخطوة لاستعادة توازنه المعرفي وحل التناقضات بين ما لاحظة وما تنبأ به، ويتطلب ذلك ممارسة الطلاب لمهارات التحليل والمقارنة وتقد وجهات نظر زملائهم.

سادساً: التفسير (Explain):

يواجه الطلاب جميع التناقضات بين ملاحظاتهم وتنبؤاتهم، ويقوم الطلاب في هذه الخطوة بحل تلك التناقضات وتحقيق التوازن بين الملاحظات والتنبؤات، وبعد الانتهاء من تدريس الدرس باستخدام تلك الاستراتيجية يقوم المعلم بطرح الأسئلة التي عرضها في البداية على الطلاب ، وذلك للتأكد من فهم واستيعاب الطلاب لجوانب التعلم المتضمنة في الدرس.

 

أهم إجراءات وخطوات استراتيجية الأبعاد السداسية

أهمية استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية في التدريس

 

 

 

تكمن أهمية استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية في التدريس في مجموعة من النقاط الهامة والتي تتمثل في :

  1. تفعيل دور الطالب، حيث تجعله محور العملية  التعليمية.
  2. نمو لغة الحوار لدى الطالب، وذلك من خلال مناقشاته مع معلمه ومع أقرانه.
  3. تنمي مهارات التفكير العلمي لدى الطلاب، فيقوم الطالب بالتنبؤ والملاحظة والتفسير.
  4. تتيح للطلاب الفرصة للتفكير في أكبر عدد ممكن من الحلول للمشكلة الواحدة.

 

أهمية استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية في التدريس

ما هو دور المعلم في استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

 

 

يتمثل دور المعلم في تطبيق واستخدام استراتيجية الأبعاد السداسية في العملية التعليمية في مجموعة من المهام والتي يمكن تلخيصها في بعض النقاط الهامة، وهي كالآتي:

  1. يعتبر المعلم مرشداً لعملية التعلم ومنظماً لبيئة التعلم ومشاركاً في إدارة التعلم وتقويمه.
  2. توفير جو اجتماعي يجعل الصف بيئة آمنة للتعلم.
  3. إتاحة الفرص التعليمية المناسبة للتعلم في مجموعات تعاونية صغيرة ومناقشة المجموعة لأفكارها وتنبؤاتها للحلول بشكل جماعي، ومن ثم استبعاد التنبؤات الخاطئة.
  4. تحفيز الطلاب أثناء المناقشات التعليمية داخل المجموعة أو بين المجموعات وبعضها ببعض.
  5. توجيه طلاب المجموعة لتبادل آرائهم مع المجموعات الأخرى في مناقشة جماعية للصف ككل، ومن ثم اتخاذ القرار بصحة أو خطأ تنبؤات وحلول وأفكار كل مجموعة.
  6. عدم نقد أراء الطلاب والسماح لهم بحرية التعبير عن كل آرائهم ومقترحاتهم.
  7. الاهتمام باستكشاف المعرفة القبلية لدى الطلاب واتخاذها مرتكزاً لاكتساب الخبرات الجديدة والبناء عليها.
  8. مساعدة الطلاب في حل التناقضات بين تنبؤاتهم وملاحظاتهم الفعلية وصياغة جوانب التعلم التي توصلوا إليها.

 

ما هو دور الطالب في استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

أشارت العديد من الدراسات إلى أن الطالب يقوم بالعديد من الأدوار الهامة في ظل استراتيجية الأبعاد السداسية، ومن أهمها:

  1. أن الطالب مكتشف وباحث عن المعرفة، ويصل إلى المعنى ويبني معرفته بنفسه.
  2. تقديم التنبؤات بالحلول المقترحة للمشكلات التي يطرحها المعلم.
  3. إعطاء وجهة نظره وتبريره لإجابته لمعرفة مدى اقتناعه بها.
  4. محاولته لاستيعاب الإجابات الخاطئة أو الشاذة بمساعدة زملائه.
  5. تقديم تفسيرات للتنبؤات التي يقدمها للمشكلات المطروحة.
  6. التعاون مع زملائه في المجموعة أثناء حل المشكلة أو الإجابة عن الأسئلة التي يقوم المعلم بطرحها.
  7. مناقشة زملائه في إجاباتهم حول الأسئلة التي يطرحها المعلم.
  8. القيام بتحليل ومقارنة ونقد الأفكار بين التنبؤات التي قدمها لحلول المشكلة التي طرحها المعلم، ويوضح الملاحظات التي توصل إليها من خلال إجرائه للأنشطة المكلف بها من قِبَل المعلم.

 

ما هي مميزات استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

  1. إضفاء مناخ يتمتع بالنقاشات وتنوع الآراء.
  2. الجمع بين العمل الفردي والعمل الجماعي بين الطلاب وتشجيع العمل التعاوني.
  3. تطوير عملية التعليم من خلال الكشف عن المعرفة السابقة.
  4. المساهمة في تعديل المفاهيم الخاطئة عند الطلاب.
  5. تجعل من الطالب محور العملية التعليمية.
  6. تبث في الطلاب روح الفضول في التفكير.
  7. تحسين وجودة وبقاء التعلم عند الطلاب لأطول فترة ممكنة.
  8. الربط بين المعرفة السابقة الموجودة لدى الطالب بالمعرفة الجديدة.
  9. توفير فرص مناسبة لإحداث التعلم ذي المعنى.

 

ما هي عيوب استراتيجية الأبعاد السداسية؟

 

 

  1. إن التدريس باستخدام استراتيجية الأبعاد السداسية لا تخلو من الصعوبة وتحتاج إلى جهد كبير من جانب المعلم.
  2. عدم حصول الطلاب على الإجابات الصحيحة بشكل فوري وسريع، مما يؤدي إلى شكوى الطلاب لعدم إدراكهم للقيمة الحقيقية للتأني وعدم الاستعجال.
  3. يحتاج التدريس باستخدام استراتيجية الأبعاد السداسية إلى وقت أطول من وقت الحصة الدراسية المقررة.
  4. لا تطبق هذه الاستراتيجية على كافة المفاهيم، بل تقتصر على المفاهيم التي يمكن أن يضع المعلم لها أسئلة تنبؤ تعمل على إثارة التفكير.

نظرية الأبعاد السداسية pdf

 

 

 

للحصول على معلومات أكثر عن نظرية الأبعاد السداسية يمكنك الاطلاع على نسخة إلكترونية عن نظرية الأبعاد السداسية وتحميلها بصورة مجانية  pdf من خلال الرابط التالي (اضغط هنا).

مراجع للاستزادة

 

 

محمود، شيماء محمد سيد. (2019). أثر استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية PDEOFE في تدريس الدراسات الاجتماعية على تنمية الحس التاريخي لدى تلاميذ الحلقة الثانية من التعليم الأساسي. مجلة جامعة الفيوم للعلوم التربوية والتنفسية. كلية التربية، الجزء الثاني، (12)، 293- 345.

مهاود، حشمت عبد الصابر أحمد. (2020). استخدام استراتيجية الأبعاد السداسية (PDEODE) المدعمة ببيئة تعلم إلكترونية في تدريس الرياضيات لتنمية مهارات الحل الإبداعي للمشكلات الرياضياتية والاستيعاب المفاهيمي لدى طلاب المرحلة الثانوية. مجلة البحث العلمي في التربية، (21)، 430- 482.

الكبيسي، عبدالواحد حميد وعبدالعزيز، محمد فخري. (2016). أثر استراتيجية الأبعاد السداسية ( PDEODE) في التحصيل والدافعية العقلية في الرياضيات لدى طلاب الرابع الأدبي. المجلة الدولية التربوية المتخصصة، 5 (11)، 76- 94.

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 00966560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - +1 (438) 701-4408

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017