طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

الانتماء للمجال البحثي

2022/11/08   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(921)

الانتماء للمجال البحثي وتأثيره على شخصية الباحث والبحث العلمي

 

ما هو مفهوم الانتماء وهل الانتماء مهم أو غير مهم في شخصية الباحث:

الانتماء عبارة عن مرحلة متقدمة تنشأ بين الباحث ومجال البحث العلمي الخاص به، حيث أن الانتماء للمجال البحثي هو ارتباط الباحث وانسجامه مع المجال البحثي، حيث إذا وصل الباحث إلى درجة الانتماء للمجال البحثي فيعني ذلك أنه سوف يبدع ويبتكر في هذا المجال مئة بالمئة، وسوف ينتج عنه بحث متميز، حيث أن الإبداع يولد الدافعية لدى الباحث ويكون محفر للباحث لكي يصل إلى أقصى جهد ممكن أن يبذله في هذا البحث، كما يعتبر الانتماء للمجال البحثي ناتح عن رغبة وقناعة وحب الباحث لهذا المجال، يصاحب ذلك وجود الإمكانيات والقدرات اللازمة للاستمرار في هذا المجال.

إذ يجب على الباحث أن يكون لديه الإمكانيات والقدرات الخاصة لضمان الاستمرارية في هذا المجال بالإضافة إلى الإخلاص للأفكار والأطروحات التي يتمناها هذا المجال، فكل هذه بمثابة ثمرات الانتماء.

أنواع الانتماء للمجال البحثي

 

هناك عدة أنواع تتمثل في (الانتماء للبحث العلمي بوجه عام، الانتماء إلى التخصص، الانتماء للدراسات العليا)

1- الانتماء للبحث العلمي بوجه عام:

يشمل الانتماء البحث العلمي عموماً أن كان الإنسان أكاديمي أو غير أكاديمي أو إذا كان الإنسان في جامعة أو ليس في جامعة (مؤسسة بحثية على سبيل المثال) أو إذا كان الإنسان طالب دراسات عليا أو غيره، فهذا هو الانتماء للبحث العلمي بوجه عام.

2- الانتماء إلى التخصص:

يقصد به أن كل شخص أو باحث يكون لديه انتماء لتخصص أو مجال محدد وهو الذي يقوم باختياره وهذا الاختيار قائم على قناعة وإدراك وليس هناك أي تأثير من أحد على هذا الاختيار.

الانتماء للدراسات العليا:

فيكون لدى الأشخاص أو الباحثين انتماء للدراسات العليا ومراحلها سواء كانت مرحلة الماجستير أو مرحلة الدكتوراه، وهذا النوع هو أقل أنواع الانتماء ولكنها انتماءات مؤقتة وضرورية لإتمام الدراسة بكل إبداع وتميز.

 

أنواع الانتماء للمجال البحثي

مظاهر عدم الانتماء للمجال البحثي

 

 توجد العديد من مظاهر عدم الانتماء للمجال البحثي من أهمها الآتي:

  • التهرب عن تنفيذ المهام إذ كثير من الناس يحاول التهرب من تنفيذ عمل أو مهمة مكلف بها ويحاول تأجيلها فهذه مظهر من مظاهر عدم الانتماء للمجال البحثي.
  • التقليل من شأن المؤسسة أو الأكاديمية التابع لها أو التي ترعى البحث فيقول مثلاً الجامعة هذه أقل  شأن من جامعة أخرى ويبدأ في إبراز جميع نقاط ضعفها كل هذه الأشياء محاولة منه لتحطيم سمعة المؤسسة وتكون هذه الآراء في أغلب الأحيان غير صحيحة وليس لها أي دليل يثبت هذه الادعاءات.
  • الترويج لآراء السادة إذ يكون هناك بعض الآراء غير مبنية على حقائق وأدلة وبراهين مثبتة يقوم الباحث بالترويج لها فهذا دليل لعدم انتماء الباحث للمجال البحثي.
  • التركيز على السلبيات إذ يحاول الباحث في أي عمل الاهتمام بالسلبيات فقط دون الإيجابيات فجميع الأعمال بها سلبياتها وإيجابيتها ولكن تضخيم حجم السلبيات يكون بمثابة مظهر من مظاهر عدم الانتماء للمجال البحثي.

فوائد الانتماء للمجال البحثي

 

هناك فوائد كثيرة للانتماء للمجال البحثي. منها (الإنجاز. والأبداع. وزيادة الثقة. والتشخيص المبكر للأخطاء والثبات):

  • الإنجاز: إن كون الإنسان أو الباحث منجز في عمله ومراعي للوقت المحدد والمناسب يكون ذلك ناتج عن الدافعية والعمل المستمر.
  • الأبداع: يعتبر ثمرة من ثمرات الانتماء
  • زيادة الثقة: في نفس الباحث والثقة في المجال والثقة في المؤسسة الراعية للبحث.
  • التشخيص المبكر للأخطاء: فأي عمل لابد أن يكون فيه أخطاء ولكن عن طريق الانتماء يكون الباحث قادر على تشخيص هذه الأخطاء وتوقعها مبكراً مما يجعله قادر على مواجهتها وحلها.
  • الثبات: ففي بعض الأوقات كثير من الباحث يبدأ بداية قوية وحماسية ولكن مع مرور الوقت يكون هناك فتور في الأداء ولكن من أهم فوائد الانتماء أن يكون هناك ثبات على رتم معين من بداية البحث إلى نهايته يقوم الباحث بوضعه هذا الرتم أو الخطة أو الهيكل التنظيمي بنفسه.
  •  

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

مقالات ذات صلة

الوســوم

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

Visa Mastercard Myfatoorah Mada

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

شارك: