طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

عدد المشاهدات(5369)

تعرف على مفهوم الاطار النظري في البحث وأهم مكوناته

 

إن التعرف على مفهوم الإطار النظري في البحث وأهم مكوناته أمر ضروري جدًا لجميع الباحثين، إذ يعد الإطار النظري بمثابة المكون الرئيسي للأبحاث والرسائل العلمية، فهو يوضح الخلفية العلمية للباحث وسعة اطلاعه على الأدبيات والدراسات السابقة ذات الصلة بدراسته ومشكلته البحثية، ولها دور كبير في تقديم النظريات والأدلة والبراهين العلمية التي تعزز من مصداقية البحث وأهميته.

تعريف الاطار النظري في البحث العلمي

 

 

يعتبر الإطار النظري في البحث العلمي من العناصر الأساسية والضرورية في عملية البحث، حيث يشكل المرجعية النظرية التي يستند إليها الباحث لفهم الظواهر والعلاقات المتداخلة في موضوع البحث.

يعتبر الإطار النظري نموذجاً تفسيرياً مبنياً على النظريات والمفاهيم المعتمدة في مجال الدراسة، ويهدف إلى توضيح التفاعلات والتأثيرات المرتبطة بالموضوع محل الدراسة.

 يساعد الإطار النظري في تحديد المتغيرات الرئيسية والفرعية وتعيين النماذج النظرية المناسبة للتحليل، كما يدعم الاطار النظري للدراسة إنشاء فرضيات مبنية على تحليل تطورات المعرفة السابقة في المجال ويمكن أن يساهم في تطبيق النتائج واستخدامها في زيادة المعرفة العلمية

ما هو الاطار النظري في البحث العلمي:

 

 

الإطار النظري في البحث هو أحد المكونات الرئيسية والهامة للبحث العلمي، إذ يقدم الباحث من خلاله الإنتاج الفكري القائم على التصورات المعرفية والعلمية. كما يركز بعناية على تحديد المفاهيم وأهم خصائصها.

فمن خلال الاطلاع على مفهوم الإطار النظري في البحث العلمي نجد أنه يتولى عرض موضوعي لجميع التطورات العلمية التي حدثت في مجال تخصص البحث، ثم يقوم الباحث من خلال الإطار النظري بتحليل متغيرات البحث وتأصيلها من خلال العودة إلى النظريات التي لها علاقة وارتباط بموضوع الدراسة.

 

ما هو الاطار النظري في البحث العلمي:

مفهوم الاطار النظري في البحث العلمي؟:

 

يعتبر الاطار النظري للدراسة هو المجموعة المنهجية التي تضم مجموعة من النظريات والمفاهيم والأطر التحليلية التي تساهم في توجيه دراسة الباحث وتحديد المنهجية العلمية التي تتناسب مع بحثه العلمي.

هذا ويقوم الاطار النظري بتحديد سياق الدراسة ويساعد الباحث في عرض الأدبيات والخلفية العلمية التي تتعلق بمتغيراته بحثه، مما يساهم في إثراء المعرفة العلمية وتطوير المجال الأكاديمي.

العناصر التي يتضمنها الإطار النظري في البحث:

 

يتضمن الإطار النظري عناصر رئيسية وهي:

  1. تمهيد أو مقدمة يتم من خلالها تقديم نبذة مختصر عن موضوع الدراسة والمتغيرات الرئيسية التي تتضمنها الدراسة.
  2. عرض الإطار المفاهيمي الذي يتضمن تقديم تعريفات متغيرات الدراسة الرئيسية وخصائصها على أن يتضمنها التعريف الإجرائي للبحث.
  3. عرض الدراسات السابقة ذات الصلة بالدراسة والتي تناولت موضوع الدراسة أو أحد جوانبه بالبحث والدراسة ولها أهمية للباحث.
  4. عرض لأهم النظريات وربطها بمتغيرات البحث كونها المصدر الأساسي الذي يعتمد عليه الباحث في عملية التأصيل وتقديم الحجج والبراهين والداعم لموضوع البحث.
  5. عرض الإطار النظري من خلال فصول أو أقسام تتابعيه أو محاور يتناول فيها الباحث خصائص المتغيرات وعلاقتها بالنظريات التي تناولها الباحث على أن يتم عرضها بطريقة متوازية ومتناسقة.

مؤشرات الاطار النظري في البحث العلمي:

 

 

مؤشرات الاطار النظري في البحث العلمي أحد العناصر المهمة التي تقوم بتوجيه الباحث في دراسة موضوعه، وذلك لمميزاتها المتعددة وهي:

  1. تعتبر هذه المؤشرات عبارة عن متغيرات محددة، منها المفاهيم الرئيسية، والتحليل النظري، والنماذج النظرية، والفرضيات.
  2. تساعد مؤشرات الاطار النظري في البحث العلمي على اتخاذ القرارات الصحيحة في اختيار المفاهيم الرئيسية التي تتعلق بموضوع البحث، ويوجه الباحث إلى التحليل والتفسير للنتائج المتوقعة.
  3. تتيح للباحث اختبار الفرضيات والنظريات المتعلقة بموضوعه، وتطويرها بناءً على نتائج البحث. بالإضافة إلى ذلك.
  4. تشكل قاعدة نظرية تساعد الباحث على فهم الدراسات السابقة والمصادر الأكاديمية المتعلقة بموضوعه. تمثل المؤشرات الأساسية في الاطار النظري عناصر رئيسية لتحقيق أهداف البحث العلمي وتقديم تفسيرات موثوقة ومنطقية.

مؤشرات الاطار النظري في البحث العلمي:

ما أهمية الاطار النظري في البحث العلمي؟:

 

 

تكمن أهمية الإطار النظري في البحث العلمي في قدرة الباحث على شرح الظواهر العلمية والتنبؤ بها واستيعابها، ويمكن توضيح أهمية الاطار النظري في البحث العلمي من خلال الآتي:

  1. يساهم في إجراء عملية تقييم لأهم ما توصلت إليه الدراسات السابقة في موضوع محدد أو أحد جوانب موضوع الدراسة أو المشكلة البحثية.
  2. مساعدة الباحث على تحديد المناهج أو الأدوات التي يمكن أن يستعين بها في العملية البحثية التي هو بصددها.
  3. تعد كلاً من النظريات وربطها بمتغيرات البحث العلمي والاطلاع على الدراسات السابقة من الركائز الأساسية وتعكس مدى أهمية الإطار النظري في البحث العلمي.

ويمكن تقسيم أهمية الاطار النظري في البحث العلمي من خلال الآتي:

أهمية الاطلاع على الدراسات السابقة:

  1. يستطيع الباحث من خلال عرض الدراسات السابقة كأحد مكونات الاطار النظري بلورة مشكلة البحث التي قام باختيارها وتحديد أبعادها بشكل أكثر وضوحاً،
  2. يستطيع الباحث أن يضع الدراسة الحالية التي هو بصددها في مكانها التاريخي أو الزمني المناسب بين البحوث والدراسات السابقة المماثلة لها.
  3. يعمد الباحثون إلى مقارنة الطريقة التي ارتبطت بها دراساتهم الحالية بالدراسات السابقة، وماذا سوف تضيف للمعرفة أو مجال تخصصه.
  4. تساهم مراجعة الدراسات السابقة في الإطار النظري بشكل كبير في تزويد الباحث بالعديد من الأفكار الجديدة والإجراءات التي يمكن أن يستفيد منها في بحثه.
  5. مساعدة الباحث في التعرف على أي من مناهج البحث أكثر فائدة لدراسته، أو اختيار أداة، أو وسيلة، أو تصميم أداة لجمع المعلومات والبيانات ذات صلة بالدراسة.
  6. تجنب السلبيات والعقبات التي وقع فيها الباحثون الذين سبقوه في أبحاثهم السابقة، بالإضافة إلى التعرف على الوسائل التي اتبعوها في معالجة هذه السلبيات وتجاوز هذه العقبات.
  7. استكمال الجوانب التي وقفت عندها البحوث السابقة، حيث تساهم الدراسات والبحوث السابقة في الكشف عن نتائج وحقائق غير مكتملة، والتي تجذب انتباه الباحثين عند التفكير في مشروع البحث.

أهمية النظريات وربطها بمتغيرات البحث العلمي:

تبرز أهمية الإطار النظري في البحث العلمي من خلالها ضرورة عرض النظريات وربطها بكافة متغيرات البحث والتي له فوائد متعددة يمكن توضيحها من خلال الآتي:

  1. تساهم بشكل كبير في تنظيم وترتيب أفكار الباحث وتعمل على ضبط مفاهيمه وتخلصه من كل شيء يتنافى مع المنطق.
  2. يتعرف الباحث من خلالها على المعطيات التي على أساسها تم تناول القضايا والأفكار والفروض والقوانين التي لها علاقة بموضوع الدراسة والبحث.
  3. الربط بين القضايا والقوانين التي أثارتها هذه النظريات وبين أهداف وفروض البحث العلمي الحالي.
  4. توفر للباحث إمكانية إضافة جديد في مجال بحثه وصياغة قوانين ونظريات كما سبق لغيره، على الرغم من أنه يمكن ألا يكون هذا هدف من أهداف الباحث.
  5. تعتبر النظريات إطاراً مرجعيا للباحث يتحكم بها ويحتكم إليها في العديد من القضايا والظواهر والمواقف والإشكاليات التي تجعل البعض بين مؤيد ومعارض لهذه النظريات.
  6. تُعَد النظريات مصادر علمية ومعرفية تساهم بشكل كبير في تفسير التاريخ والسياسة والعلاقات الاجتماعية والإنسانية، وأيضاً تفسير الظواهر الطبيعية.

 

أقرأ أيضاً ما هو الإطار النظري تعريفة وأهميته وشروطه

ما مكونات الإطار النظري في البحث العلمي الرئيسية؟:

 

 

من خلال التعرف على مفهوم الاطار النظري في البحث يتضح لنا أن هناك ثلاثة مكونات رئيسية يجب أن يتضمنها إعداد وكتابة الإطار النظري مهما اختلف نوع وطبيعة البحث العلمي وهي:

أولاً: الدراسات السابقة والأدبيات:

يحتاج الباحث إلى القراءات الأولية أو الاستطلاعية ومن ثم مراجعة الأدبيات والكتابات المختلفة والتي جميعها تتعلق بمجال تخصصه، وبحثه بشكل، واسع، ومتعمق.

تساهم الدراسات السابقة والأدبيات بشكل كبير في توسيع قاعدة ومعرفته ومعلوماته عن موضوع الدراسة الذي هو بصدده،

الدراسات السابقة تمثل مرجعية علمية للباحث مهما بلغ من علم ومعرفة في موضوع ما فإنه يحتاج دائماً إلى المزيد من المعرفة عن هذا الموضوع.

ثانيًا: كيفية استطلاع الدراسات السابقة؟:

 

يمكن للباحث استطلاع الدراسات السابقة في البحث العلمي في جزئية الاطار النظري من خلال النقاط التالية:

  1. معرفة المنهجية العلمية التي اتبعتها تلك الدراسات.
  2. أهم القضايا العلمية التي أثارتها في الميدان العلمي.
  3. عمل مقارنة بينها وبين ما يجريه الباحث من بحوث.
  4. معرفة العلاقة بين النتائج التي تم التوصل إليها في الدراسات السابقة وفروض الباحث أو تساؤلاته.
  5. ماهي المعارف الجديدة التي أضفتها كل دراسة، وما علاقة الدراسات السابقة بالنظريات والقوانين وصناعة المستقبل.

للتعرف على كيفية استطلاع والتعقيب على الدراسات السابقة في البحث العلمي يمكن الاطلاع على مقال شمولي وموسع عن التعقيب على الدراسات السابقة في البحث العلمي.

ثانياً: النظريات وكيفية ربطها بمتغيرات البحث:

  1. النظريات هي أحد المصادر الأساسية التي يمكن من خلالها وتعزيزها بالأدلة والبراهين أن يقوم الباحث بتحليل وتفسير المعلومات.
  2. تساهم النظريات في تشخيص الحالات المعنية بالدراسة والبحث على أن يكون الباحث مُلماً بالقوانين التي تأسست عليها النظرية عليها أو التي أوجدتها وأظهرتها.
  3. تعتبر النظريات داعم أساسي وحقيقي، حيث أنها تكون عامل مساعد ومساند له عند تحليل القضايا المتعلقة بالبحث العلمي الذي هو بصدد دراسته.
  4. من خلال استعراض الباحث للنظريات الأساسية التي تتعلق بموضوع الدراسة يقوم الباحث بتولي متغيراً من متغيراتها بالبحث وفقاً للظروف الخاصة بالحالة ومبررات ظهورها في الزمان والمكان المُحددين للبحث أو الدراسة.

ثالثاً: عرض فصول الاطار النظري في البحث العلمي:

يقصد بها الفصول التي يقوم الباحث بتحديدها وفقاً لمتغيرات البحث العلمي ويجب عند عرضها في جزء الاطار النظري مراعاة النقاط التالية:

  1. يجب أن تتسم مواضيع البحث العلمي بالتعمق والتتابع ويتم فحصها بدقة من أجل الوصول إلى الأهداف المرجوة.
  2. ينبغي على فصول الاطار النظري في البحث العلمي أن تتسم بالتوازن في المباحث ويكون كل فصل حلقة وصل بالفصل الذي قبله وصولاً إلى الفصل الأخير.
  3. مراعاة حجم الفصول وتناسبها من حيث الحجم وعدد الصفحات والحرص على تسلسل العناوين الرئيسية والفرعية تسلسلاً منطقياً.

خطوات كتابة الإطار النظري في البحث العلمي:

 

 

يجب أن يتم كتابة الاطار النظري في البحث العلمي وفقًا لمجموعة من الخطوات المهمة والتي يجب أن يلتزم بها الباحث عند إعداد وكتابة الإطار النظري وهي:

  1. عرض النظريات وربطها بمتغيرات البحث والمشكلة البحثية كونها المصادر الأساسية لكافة القوانين الطبيعية والاجتماعية والإنسانية والتي تساعد الباحث في تحليل وتفسير كافة المعلومات.
  2. أن يقوم الباحث بوصف إطار العمل، أو المفاهيم، أو النماذج، أو النظريات المحددة التي تدعم دراسته بشكل واضح.
  3. يجب أن يتضمن ذلك ملاحظة المنظرين الرئيسيين في المجال الذين أجروا بحثًا حول المشكلة التي يبحث عنها، وتوضيح السياق التاريخي الذي يدعم صياغة تلك النظرية.
  4. أن يقوم الباحث بوضع إطار العمل النظري الخاص به في سياق أوسع من الأطر، أو المفاهيم، أو النماذج، أو النظريات ذات الصلة.
  5. كتابة جميع الدراسات السابقة وعرضها واستطلاعها والتي تتمثل في كافة البحوث والدراسات المنشورة في المجلات العلمية المحكمة والتي تتعلق وترتبط بمشكلة البحث،
  6. يقوم الباحث بعرض الدراسات السابقة والتعليق عليها والمقارنة بين دراسته والدراسات الأخرى حول كيفية تناول المشكلة التي هو بصددها بالبحث والدراسة.
  7. يجب أن يتضمن الإطار النظري بشكلٍ عام على فصول وأبواب ومباحث ومطالب حسب نوعية البحث ومنهجه.
  8. كتابة وإعداد كافة الفصول بطريقة متناسبة من حيث الحجم وعدد الصفحات بالإضافة إلى تسلسل العناوين الرئيسية والفرعية تسلسل منطقي.
  9. التسلسل المنطقي للعناوين الرئيسية والفرعية لفصول الاطار النظري في البحث العلمي تساعد الباحث في الحصول على نتائج تعزز وترفع من كفاءة بحثه العلمي بين البحوث والدراسات الأخرى التي ترتبط بنفس مجال وتخصص الباحث.

 

الفرق بين الإطار النظري والخلفية النظرية:

 

 

 

يمكن التفرقة بين الإطار النظري والخلفية النظرية من خلال التعريف:

معنى الإطار النظري للدراسة:

يعرف الإطار النظري للدراسة على أنه الأساس الذي يبني عليه الباحث كل بحثه العلمي وليس هو الخلفية النظرية أو التأهيل العلمي لموضوع البحث كما يعتقد خطأ كثير من الباحثين.

كما يعرف الإطار النظري على أنه تعبير يشير إلى اختيار نظرية معينة أو مجموعة من المفاهيم أو القوانين يتم من خلالها صياغة وحل المشكلة الدراسية.

معنى الخلفية النظرية في البحث العلمي:

الخلفية النظرية هي بناء فرضي استنتاجي يعبر عن نفس فكري معرفي على درجة عالية من التجويد، وعن رؤية منهجية منظمة، وتتضمن الخلفية النظرية أفكار محددة ومتسقة مع بعضها البعض تترجم علاقة ثابته بين متغيرات بعينها بهدف تحديدها والتنبؤ بما يعتريها من تغيرات.

أهمية الخلفية النظرية في البحث العلمي:

  1. تساعد الخلفية النظرية الباحث على فهم الظاهرة أو المشكلة والعلاقة بين العوامل والمتغيرات.
  2. تستخدم الخلفية النظرية من أجل اقتراح إشكالية الدراسة وطرح فرضيات من أجل مناقشتها.
  3. تزويد الباحث بنماذج مفاهيمية من أجل تحديد الدراسة.
  4. تتمكن النظرية الموظفة في البحث من تنظيم النتائج الأمبريقية وشرح الظاهرة وتوضيح المتغيرات وعلاقتها ببعضها البعض.

 

مثال توضيحي على عناصر الإطار النظري في البحث:

 

 

دراسة تحت عنوان "مستوى النشاط الزائد ونقص الانتباه وعلاقتهما بالتعرض للتنمر لدى طلبة غرف مصادر صعوبات التعلم" للباحث سلامه حكم المحاميد، أدرج الباحث الإطار النظري في الفصل الثاني من الدراسة وتناوله على النحو التالي:

  1. مفهوم النشاط الزائد ونقص الانتباه.
  2. الخصائص السلوكية للأطفال ذوي نقص الانتباه.
  3. آثار النشاط الحركي الزائد ونقص الانتباه لدى طلبة ذوي صعوبات التعلم.
  4. طبيعة الصعوبات التعليمية المرتبطة باضطراب النشاط الزائد ونقص الانتباه.
  5. تعريف التنمر وخصائصه وصفات المتنمر وأسباب التنمر.
  6. الدراسات السابقة ذات الصلة بالدراسة.

يمكنك تحميل الدراسة كاملة توضح خطوات كتابة الإطار النظري في البحث العلمي pdf

الاطار النظري والدراسات السابقة في البحث العلمي pdf:

 

 

للحصول على معلومات أكثر عن الاطار النظري والدراسات السابقة في البحث العلمي pdf يمكن تحميل كتيب رائع يتضمن محاضرة علمية عن الأطر النظرية والدراسات السابقة للدكتور ثابت إحسان حمودات، يمكنك التحميل المجاني الاطار النظري والدراسات السابقة في البحث العلمي pdf.

خدمة إعداد الإطار النظري في البحث العلمي:

 

 

يمكنك طلب خدمة إعداد الإطار النظري في البحث العلمي المقدمة من شركة دراسة لخدمات البحث العلمي والترجمة والتي تتميز بالآتي:

  1. إعداد وكتابة إطار نظري مميز ومتكامل خال من الأخطاء الأكاديمية والسرقة الأدبية.
  2. الالتزام بدليل الجامعة والاعتماد الأكاديمي لضبط مخرجات وتنسيق الإطار النظري.
  3. توفير نسخة مجانية من المراجع التي تم الاعتماد عليه في كتابة الإطار النظري.
  4. الاعتماد على مراجع علمية حديثة باللغة العربية والإنجليزية ذات صلة بموضوع الدراسة.
  5. ضمان القيام بكافة التعديلات التي تطرأ على الإطار النظري

للحصول على الخدمة يمكن التوصل معنا من خلال الواتساب (اتصل بنا)

مراجع المقال:

 

 

عقيل، حسين عقيل. (2010). خطوات البحث العلمي من تحديد المشكلة إلى تفسير النتيجة. دار ابن كثير للنشر والتوزيع.

حمودات، ثابت. (2021). النظرية والدراسات السابقة/ المنهج التاريخي في التربية الدينية. جامعة الموصل.

عليان، ربحي مصطفى. (2008). البحث العلمي أسسه مناهجه وأساليبه إجراءاته. بين الأفكار الدولية

Rahmani, N. and Bekkouche, N. (2015). Theoretical Background Create Problems in Scientific Research. Route Educational and Social Science Journal, 2 (4), 493- 512.

ما هي مكونات الإطار النظري؟

  • توجد مكونات رئيسية للإطار النظري في البحث وهي:
  • 1. عرض الإطار المفاهيمي وتعريف المصطلحات والمتغيرات الرئيسية للبحث.
  • 2. إدراج الدراسات السابقة ذات صلة بموضوع الدراسة والتعقيب عليها.
  • 3. تحديد العلاقة التي تربط بين متغيرات الدراسة والنظريات التي تم إدراجها في الإطار النظري.
  • 4. تحديد نوع واتجاه العلاقة بين المتغيرات بناء على مختلف أنواع المراجع المتاحة.
  • ما المقصود بالإطار النظري في البحث؟

  • الإطار النظري للبحث هو القسم الثاني من البحث العلمي متمثل في مجموعة من الدراسات والأدبيات السابقة التي يستطيع الباحث من خلالها تكوين الخلفية النظرية للبحث، ينتج من تكوينها تحقيق أثر كبير في البناء المعرفي.
  • ما المقصود بالأدب النظري؟:

  • هي جميع الأدبيات والبحوث والمراجع ذات صلة بموضوع ومشكلة الدراسة أو أحد جوانبها.
  • ما هو الإطار العام للبحث ومما يتكون البحث؟

  • الإطار العام للبحث هو التصور الشامل للدراسة أو البحث الذي يحدد المسار الرئيسي والهدف العام للبحث العلمي، ويتكون من وصف دقيق للموضوع والمشكلة التي يتعامل معها الباحث، بالإضافة إلى تحديد الأهداف والأسئلة والفرضيات المرتبطة بالبحث.
  • التعليقات


    البيان للاستشارات الاكاديمية2023/05/27

    مقال رائع ومميز جداً https://albayanres.com/..

    الأقسام

    أحدث المقالات

    الأكثر مشاهدة

    الوســوم

    خدمات المركز

    نبذة عنا

    تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

    اتصل بنا

    فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

    فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

    فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

    شارك:

    عضو فى

    دفع آمن من خلال

    Visa Mastercard Myfatoorah Mada