طلب خدمة
×

التفاصيل

اهداف البحث العلمي واهميته

2020/12/26   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(7506)
اهداف البحث العلمي واهميته

أهداف البحث العلمي

البحث العلمي هو الوسيلة التي يمكن للإنسان من خلالها أن يحقق ما يتطلع إليه من تقدم وتطور في شتي المجالات، فهو يعمل على اكتشاف المزيد من الابتكارات التي تسهل الحياة كما يعمل على تقدم المجتمعات والشعوب، فبدون البحث العلمي لظل الإنسان في ذلك الكهف البدائي دون حدوث هذا التقدم الهائل.

اهداف البحث العلمي واهميته

ويختلف بالطبع البحث العلمي الحالي عن البحث العلمي في القدم، فلكل زمن له أدواته المختلفة التي كانت مرتبطة بالبحث العلمي حينها، ومما لا شك فيه أن أدوات البحث العلمي الحالية تتيح أكثر من طريقة واختيار في تطبيق البحث، وبالتالي الوصول إلي نتائج أفضل، ليقدم لنا الباحث العلمي بحثاً عليماً دون أخطاء.

أهداف وخصائص البحث العلمي

       لذا على الباحث العلمي أن يقوم بتحديد أهداف البحث العلمي الذي يعمل على تنفيذه، وبالتالي تحديد القيمة والفائدة التي سيقدمها هذا البحث، لذلك سنتعرف في هذا المقال على مسلمات وأهداف البحث العلمي وأهميته.

ماهي مسلمات البحث العلمي

 

  1. عدم الجمع بين النقائض: يرفض البحث العلمي الجمع بين النقائض كي يثبت حقيقة علمية ما.
  2. ربط السبب بالسبب: ويعني ذلك قيام الباحث بربط الظاهرتين الذي يعمل الباحث على دراستهما، ليسهل عليه الوصول إلي نتائج علمية في أي ظاهرة يريد دراستها.
  3. أن يكون الباحث منظماً: على الباحث أن يكون منظماً لبحثه، علية أن يلتزم بخطوات البحث العلمي المتكاملة.
  4. التركيز على الظاهرة الرئيسية: على الباحث أن يهتم بالأمور التي ستفيد البحث العلمي.
  5. نتائج البحث العلمي قابلة للملاحظة: ينبغي أن تكون النتائج واضحة وقابلة للإثبات.

ماهي مسلمات البحث العلمي

أهداف البحث العلمي

 

              ينبغي أن يحدد الباحث العلمي عدداً من الأهداف التي تتناسب مع البحث العلمي الذي يقدمه، كما يجب مراعاة أن تكون الأهداف منطقية وقابلة للتحقيق وليست أهداف مستحيلة، وعلى الباحث أن يتحلى بالموهبة اللغوية السليمة، ليستطيع صياغة الأهداف بشكل واضح وبسيط ومفهوم.

مفهوم اهداف البحث العلمي

ومن أبرز أهداف البحث العلمي:

  1. الوصف: وهو مجموعة من الممارسات التي يتم استخدامها لتصنيف المواد التي يريد الباحث تطبيق البحث عليها وكذلك تحديد العلاقات بينهم، وتعد من أهم أهداف البحث العلمي والذي يستطيع الباحث العلمي من خلالها أن يثبت صحة النظرية من عدمها، كما أن الوصف يساعد الباحث في صياغة الفرضيات وتفسير الظواهر.
  2. التنبؤ: من خلالها يقوم الباحث العلمي بتوقعات مؤقتة لبعض الأمور التي ستحدث لظاهرة معينة في المستقبل، وتتبلور في شكل فرضيات، ويتم تحديد الفرضيات من خلال النظريات أو مجموعة من المفاهيم المترابطة.
  3. التفسير: من خلاله يقوم الباحث بشرح كامل للظاهرة التي يدرسها، ويعمل على ذكر الأسباب التي أدت إلي حدوث الظاهرة، وينقسم التفسير في البحوث العلمية إلي نوعين: أبحاث تفسيرية بحتة والذي يقوم الباحث فيها بتطوير المعرفة، والنوع الثاني هو الأبحاث التوضيحية التطبيقية وتلك التي تقدم حلول علمية بشكل عام للمجتمع.
  4. التقويم: يعتبر الهدف الأساسي للبحوث العلمية هو تقويم الظواهر بشكل عام، ويصل الباحث إلي نتائج لم يكن يتوقعها خلال دراسته لظاهرة معينة، لذا تسمي بالنتائج الغير مقصودة، ويهتم الباحث بهذه النتائج ويقوم بدراستها وتحليلها وذلك حتى وإن كانت نتائج مرغوبة أو غير مرغوبة.
  5. الدحض والتفنيد: ويقوم الباحث عن طريق هذا الهدف بإثبات صحة الظاهرة من عدمها من خلال إجراء العديد من التجارب.
  6. التثبيت: وهو هدف من أهداف البحث العلمي، وفيه يقوم الباحث بالتأكد من صحة الأبحاث العلمية الأخرى التي قام بها باحثون آخرون، وللقيام بذلك على الباحث أن يعيد التجربة التي استخدمها الباحث الأخر على مجتمع جديد وعينة جديدة مع توافر ظروف مختلفة عن الظروف الأصلية التي أجري فيها البحث، فإذا كانت النتائج متشابهة فذلك يؤكد نتيجة البحث أما إذا كانت النتائج مختلفة فيمكن للباحث نفي البحث السابق.
  7. إيجاد معارف عصرية: ينبغي على الباحث أن يكون ملماً بالعلوم الحديثة ومواكباً لها، حتى يسعي لتقديم الأبحاث العصرية التي تعمل على تقدم المجتمع وتطوره، مما يؤدي إلي زيادة المكانة والقيمة العلمية للباحث.
  8. التحكم والضبط: من خلال البحث العلمي يقوم الباحث بالتأكد من الظواهر والحفاظ عليها لتكون دائماً تحت السيطرة، لذا يستخدم الباحث عدة أدوات التي تمكنه من السيطرة علي هذه الظواهر.

أنواع البحوث العلميّة

 

 

 

أنواع البحوث العلميّة

  1. بحوثٌ استطلاعيّة.
  2. بحوثٌ تفسيريّة.
  3. بحوثٌ تجريبيّة.
  4. بحوثٌ ميدانيّة.
  5. بحوث وصفية.
  6. بحوث للوصول.

أهداف البحث العلمي مع المراجع

مصادر يمكن الرجوع إليها:

- كوجك، كوثر حسين. (2007). أخطاء شائعة في البحوث التربوية. القاهرة: دار عالم الكتب للنشر.

- خضر، أحمد إبراهيم. (2013). إعداد البحوث والرسائل العلمية من الفكرة وحتى الخاتمة. كلية التربية، جامعة الأزهر بالقاهرة.

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017