طلب خدمة
×

التفاصيل

خطوات المنهج التجريــــبـي

2021/12/08   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(3198)

خطوات المنهج التجريــــبـي

 

 

خطوات المنهج التجريــــبـي يعتمد الجزء الأكبر من القرارات البشرية على الأدلة، أي ما يمكن قياسه أو إثبات صحته، وعند الاختيار بين البدائل، من المرجح أن يميل الأفراد نحو الخيار الذي ثبت نجاحه، وهذا هو نفسه ما نعنيه عندما نقول خطوات المنهج التجريــــبـي.

 

 

في المنهج التجريبي، يصل الباحث العلمي إلى مجموعة من النتائج عن طريق اختبار أدلته التجريبية، باستخدام طرق المراقبة سواء النوعية أو الكمية على النحو الذي تحدده طبيعة البحث، ويتم تمييز الدراسة البحثية التجريبية (المنهج التجريبي)  وفق مجموعة من الخطوات هي خطوات المنهج التجريبي  والتي تميزه عن مناهج البحث الأخرى من حيث الخصائص، و عليه فمن الأهمية بمكان أن يتعرف الباحث العلمي على  ماهية و خطوات المنهج التجريبي  وهذا ما سنحاول استعراضه في هذا المقال .

 

  1. ما هو المنهج التجريبي؟

 

المنهج التجريبي هو واحد من مناهج البحث العلمي التي تستخدم الأدلة التي يمكن التحقق منها من أجل الوصول إلى نتائج البحث، بمعنى آخر، يعتمد هذا النوع من البحوث على الأدلة التي تم الحصول عليها فقط من خلال طرق الملاحظة أو جمع البيانات العلمية.

 

يمكن إجراء المنهج التجريبي باستخدام طرق المراقبة النوعية أو الكمية، اعتمادًا على مجتمع البحث وعينة البيانات، أي البيانات القابلة للقياس الكمي أو البيانات غير الرقمية، على عكس المنهج النظري الذي يعتمد على المفاهيم المسبقة حول متغيرات البحث، يحمل المنهج التجريبي تحقيقًا علميًا لقياس الاحتمال التجريبي لمتغيرات البحث.

 

خطوات المنهج التجريبي

 

نظرًا لأن المنهج التجريبي يعتمد على الرصد والتجارب، فمن المهم تخطيط خطوات المنهج التجريبي أو خطوات إجراء التجربة وكيفية تحليلها، إذ سيمكن ذلك الباحث العلمي من حل المشكلات أو العقبات التي يمكن أن تحدث أثناء التجربة.

 

1- تحديد الغرض من البحث

 

الخطوة الأولى من خطوات  المنهج التجريبي هي أن يحدد الباحث مجال البحث والغرض منه وإمكانية معالجة المشكلة من خلال إيجاد طرق لحلها، كما يجب أن يأتي الباحث بأسئلة مختلفة بخصوص ماهية المشكلة، ومن سيستفيد من البحث، وكيف يجب أن يشرع في العملية، وما إلى ذلك.وأيضاً يجب على الباحث استكشاف الغرض من البحث بالتفصيل.

 

2- دعم النظريات ذات الصلة

 

الخطوة الثانية من خطوات  المنهج التجريبي  وتكون بعد استكشاف ومعرفة الغرض من البحث، يجب على الباحث أن يهدف إلى معرفة ما إذا كانت هناك نظريات موجودة قد تناولت هذا من قبل، ويجب على الباحث معرفة ما إذا كانت هناك أي دراسات سابقة يمكن أن تساعده في دعم بحثه الحالي.

 

خلال هذه المرحلة من المنهج التجريبي، يجب أن يهدف الباحث إلى حصر النتاج العلمي وجميع المؤلفات ذات الصلة التي ستساعده على فهم المشكلة المطروحة، وعليه أيضًا أن يأتي بمجموعته الخاصة من الافتراضات أو بيانات المشكلة التي يرغب في استكشافها.

 

3- إنشاء الفرضية والقياس

 

الخطوة الثالثة من خطوات  المنهج التجريبي : إذا كان الباحث يهدف إلى حل مشكلة لم يتم حلها بكفاءة في بحث سابق، يقوم بإنشاء بيان المشكلة الخاص به، وسيعتمد بيان المشكلة هذا - المعروف أيضًا باسم الفرضية - على الأسئلة التي توصل إليها الباحث أثناء تحديد مجال الاهتمام.

 

يمكن للباحث أيضًا تكوين فرضية على أساس البحث السابق الذي وجده ودرسه خلال مرحلة مراجعة ودراسة المؤلفات.

 

4- المنهجية وتصميم البحث وجمع البيانات

 

الخطوة الرابعة من خطوات  المنهج التجريبي : هنا يجب على الباحث تحديد الاستراتيجيات التي سيتم استخدامها لإجراء البحث، إذ يمكنه إجراء تجارب في جمع البيانات التي يمكن أن تساعده على التوصل إلى فرضيات محتملة، وعلى أساس تلك الفرضيات، يمكن للباحث أن يقرر ما إذا كان سيحتاج إلى طرق تجريبية أو غير تجريبية لإجراء البحث.

 

يعتمد تصميم المنهج على المجال الذي سيتم إجراء البحث فيه، حيث سيحتاج الباحث إلى إيجاد معايير يمكن أن تؤثر على صحة تصميم البحث، كما يحتاج الباحث أيضًا إلى اختيار الأساليب المناسبة لجمع البيانات، والتي تعتمد بدورها على سؤال البحث، وهناك العديد من طرق أخذ العينات التي يمكن أن يستخدمها الباحث العلمي ، وبمجرد جمع البيانات، يجب تحليلها.

 

5- تحليل البيانات والنتيجة

 

الخطوة الخامسة من خطوات  المنهج التجريبي : يمكن تحليل البيانات نوعياً وكمياً، وسيحتاج الباحث العلمي إلى تحديد الطريقة التي سيستخدمها اعتمادًا على طبيعة البيانات التي تم جمعها، ويمكنه أيضًا استخدام مزيج من الاثنين في دراسته.

 

على أساس التحليل، سيتم دعم الفرضية أو رفضها (تحليل البيانات هو أهم جانب من جوانب المنهج التجريبي).

 

6- الخاتمة

 

الخطوة السادسة من خطوات  المنهج التجريبي : وفيها سيتعين على الباحث العلمي جمع النتائج وتقديم تقرير، ويمكن للباحث استخدام النظريات والمؤلفات السابقة لدعم فرضياته وسلسلة النتائج، ومن ثم يمكن للباحث أيضًا تقديم توصيات للبحث المستقبلي حول قضايا مماثلة.

 

التعليقات


Abdellatif Hassan 32022/03/25

تم..

الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  +966 560972772 - 00966555026526

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017