طلب خدمة
استفسار
×

التفاصيل

إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

2023/05/29   الكاتب :د. بدر الغامدي
عدد المشاهدات(1119)

إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه ليست بالأمر اليسير، كونها تحتاج دائماً للعديد من المهارات والخبرات في كتابة وإعداد البحوث العلمية، وذلك من منطلق أن البحث العلمي يعد من أولويات اهتمامات الجامعات العربية نظراً لأهميته كمرتكز أساسي للارتقاء بأي مؤسسة أو منظومة تعليمية. بالإضافة إلى دوره البارز في تقدم ونهضة المجتمعات والشعوب.

هذا ويتطلب إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه اتباع طريقة علمية منظمة وأسلوب متعارف عليه بالإضافة إلى منهجية علمية تستخدم في الاستقصاء والاستقراء واستنباط النتائج، كذلك تختلف رسالة الماجستير عن أطروحة الدكتوراه من حيث الغرض والوظيفة والمضمون.

كل هذه الأشياء سوف نتعرف عليها من خلال المقال الحالي الذي يتناول كيفية إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه في كافة التخصصات العلمية، وذلك من خلال النقاط التالية:

  1. ما المقصود برسائل الماجستير والدكتوراه؟.
  2. ما الفرق بين رسائل الماجستير والدكتوراه؟.
  3. ما هي القواعد العامة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه؟.
  4. القواعد التنظيمية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  5. القواعد الفنية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  6. أهم قواعد التوثيق عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  7. قواعد كتابة قائمة المصادر والمراجع عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  8. ضوابط الطباعة والإخراج عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  9. أهم القواعد التي يجب أن يراعيها الباحث عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.
  10. دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه pdf.

 

ما المقصود برسائل الماجستير والدكتوراه؟

 

  1. رسالة الماجستير والدكتوراه هي بمثابة نشرة علمية تتضمن معلومات جديدة مقدمة لأول مرة يستطيع المختصون من خلالها تقييم الملاحظات والتجارب التي قام بها الباحث، وتمكنهم من إعادة التجارب والإجراءات والحصول على النتائج نفسها التي توصل إليها الباحث.
  2. رسالة الماجستير أوالدكتوراه هي بحث علمي شامل قائم على مجموعة من الآليات والضوابط والقواعد المنظمة، والذي يحصل الباحث من خلاله على درجة علمية وفقاً لمجموعة من الخطوات والإجراءات المنظمة.
  3. إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يهدف الباحث من خلاله إلى تقديم معارف جديدة أو حلولٍ لمشكلة قائمة، أو دراسة نظريات أو تجارب سابقة، والتحققِ من صحة نتائجها.

 

ما الفرق بين رسائل الماجستير والدكتوراه؟

 

تختلف رسالة الماجستير عن أطروحة الدكتوراه، وذلك من حيث:

الغرض والوظيفة والمضمون:

  • تهدف رسالة الماجستير إلى تدريب الطلاب وإكسابهم المهارات البحثية التي تمكنهم من معالجة مشكلة بحثية من خلال منهجية علمية منضبطة، وهذا الأمر لا يتعارض مع ضرورة البحث على فكرة بحثية أصيلة.
  • تهدف أطروحة الدكتوراه إلى تناول مشكلة بحثية دقيقة التخصص متميزة ومنفردة بعمقها وأصالتها، من أجل تقديم حلول مبتكرة لها مبنية على فهم عميق لأساسيات التخصص.

المساهمة في المعرفة:

  • تعمل رسالة الماجستير على تحسين الممارسات الحالية في مجال ما أو المساهمة في تطبيق تقنيات معروفة في مجالات جديدة.
  • أطروحة الدكتوراه تكون مساهمتها في المعرفة أكبر، وتبتكر طرقاً جديدة وحلولاً متميزة.

 

ما هي القواعد العامة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه؟

 

توجد مجموعة من القواعد العامة في كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه، نذكر من أهمها:

  1. إن الكتابة العلمية الأكاديمية ليست بعملية سهلة وإنها تتطلب قدراً كبيراً من الجهد والمثابرة والاطلاع.
  2. كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن تتميز بدرجة عالية من الدقة والوضوح، بحيث يتوقع من الطالب اتباع منهجية علمية دقيقة في عرضه للمشكلة البحثية وإجراءاتها.
  3. عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن تكتب بلغة علمية صحيحة، يستطيع القارئ فهمها ومتابعتها.
  4. يرى بعض المتخصصين أن معايير جودة إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه هو قابليتها للنشر في مجلة علمية محكمة، للتأكيد على أهمية الالتزام بقواعد الجودة المتوقعة من البحوث العلمية عند نشرها، و عليه تتطلب كتابة رسائل الماجستير والدكتوراه الالتزام بعدد من القواعد العامة من أهمها:
  5. أن تكتب رسائل الماجستير والدكتوراه بلغة علمية صحيحة سليمة خالية من الأخطاء اللغوية والمطبعية.
  6. ضرورة استخدام الجمل القصيرة والكلمات المباشرة، وتجنب الإسهاب باستخدام الكلمات الزائدة والمحسنات اللفظية.
  7. استخدام علامات الترقيم بشكل دقيق، كما يفضل استخدام الباحث صيغة الأفعال الدالة على الماضي والمبنية للمجهول عند كتابة الإجراء في رسائل الماجستير والدكتوراه.

 

القواعد التنظيمية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

هناك مجموعة من القواعد التنظيمية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه وتنسيق عناصرها شكلاً ومضموناً من أجل تحقيق شروط ومعايير الجودة الأكاديمية لها، ومن أهم هذه القواعد أنه عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن ترتب ترتيباً علمياً كالتالي:

1- صفحة العنوان:

  1. يكتب في أعلى الصفحة من جهة اليمين (المملكة العربية السعودية، وزارة التعليم العالي، اسم الجامعة، الكلية، القسم)، كلٌ في سطر مستقل يوضع في الجهة اليسرى أعلى الصفحة شعار الجامعة.
  2. يتم كتابة عنوان الرسالة العلمية في وسط الصفحة.
  3. تكتب الدرجة والتخصص ويعبر عنها بالعبارة التالية: "رسالة مقدمة لاستكمال متطلبات الحصول على (درجة الماجستير/ الدكتوراه) ويتم ذكر التخصص العام والتخصص الدقيق.
  4. يكتب اسم الطالب/ الطالبة والرقم الجامعي كما هو مسجل رسمياً في الجامعة.
  5. اسم المشرف مسبوقاً بالدرجة العلمية، ويليه مسماه العلمي، ثم الكلية التي يعمل بها.
  6. كتابة العام الجامعية ويتم تدويته بالتاريخ الميلادي والهجري.

 

2- صفحات ما بعد صفحة العنوان:

  1. صفحة البسملة وتكون بخط كبير ومميز.
  2. صفحة تقرير لجنة المناقشة وتوقيعات أعضائها.
  3. صفحة الشكر والتقدير وهي صفحة اختيارية حيث يمكن أن يكون الشكر في آخر المقدمة، وفي هذه الصفحة يعرض الباحث الشكر والتقدير للأشخاص والمؤسسات التي ساهمت في تذليل الصعوبات، وقدمت التسهيلات الممكنة. على أن يكون مختصراً صادقاً بعيداً عن الإسراف.

 

3- كتابة الملخص وتقسيمات الرسالة:

  1. يتم كتابة كلمة ملخص وحدها في وسط الصفحة وتبدأ كتابة الملخص في سطر جديد ويكتب في حدود 600 كلمة ولا يقل عن 400 كلمة.
  2. يجب أن يكتب عنوان الرسالة واسم الباحث أعلى الملخص.
  3. خطة الرسالة العلمية سواء الماجستير والدكتوراه وعناصرها.
  4. الفهارس العامة للرسالة العلمية، مثل (فهرس الآيات القرآنية، فهرس الجداول، فهرس الأشكال والرسوم البيانية) وذلك وفقاً لتخصص الباحث.
  5. فهرس المصادر والمراجع.
  6. فهرس المحتويات الخاص بكافة أقسام الرسالة العلمية.
  7. صفحة العنوان باللغة الإنجليزية وتكون في نهاية إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه، ويجب أن تكون هذه الصفحة مطابقة تماماً إلى صحفة العنوان باللغة العربية.

 

القواعد الفنية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

أهم ما هو مذكور من خلال القواعد الفنية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه هو إعداد خطة الرسالة العلمية وعناصرها:

  1. خطة الرسالة هي الهيكل التنظيمي لها والمشروع الهندسي الذي يقام عليه علاج المشكلة المعنية بالبحث.
  2. يشمل ذلك عناصر الخطة جميعها والبحث أو الرسالة العلمية، سواء الماجستير أو الدكتوراه من دون خطة سابقة مدروسة قد يكون سبيله الفشل.
  3. يجب على الباحث عند وضع خطة رسالة الماجستير أو الدكتوراه تجنب التقسيمات العديدة المعقدة التي تربك القارئ، فكلما كانت التقسيمات واضحة وبسيطة، والمنهج واضح كان استيعاب القارئ أسهل وأشمل.

القواعد الفنية في إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

أهم عناصر خطة رسائل الماجستير والدكتوراه

 

1- عنوان الرسالة:

هو اللفظ الذي يتبين منه محتوى الرسالة العلمية، والعنوان الجيد هو الذي يراعي فيه الباحث الأمور التالية:

  1. أن يكون مفصحاً عن موضوعه.
  2. أن تتبين منه حدود الموضوع وأبعاده.
  3. ألا يتضمن ما ليس داخلاً في موضوعه.
  4. أن يكون قصيراً بقدر الإمكان، ويكون إيحاؤه بالأفكار الرئيسية بصور ذكية.
  5. أن يكون مرناً بحيث لو احتاج إلى إجراء تعديل فيه كان ذلك ممكناً.

2- المقدمة:

  • هو ما يبدأ به الباحث بتمهيد لموضوع البحث وتكون مناسبة له، وغالباً ما تتدرج كتابة المقدمة من العام إلى الخاص.
  • أن يبدأ الباحث بالتلميح إلى موضوعه بشكل عام، ثم يدخل تدريجياً في صلب الموضوع.
  • تهدف المقدمة إلى تهيئة ذهن القارئ إلى أن هناك موضوعاً أو مسألة جديرة بالدراسة وقابلة للبحث.

3- التعريف بمصطلحات البحث:

وتشمل قسمان وهما:

  • التعريف بمصطلحات العنوان.
  • التعريف بالمصطلحات الوارد في الرسالة العلمية.

4- مشكلة البحث:

  • توضيح مشكلة البحث الإشكال العلمي الذي سيبقى معلقاً لم يقم الباحث ببحثه، وهي بذلك ترسم صورة لما سيتم القيام به.
  • إن أفضل طريقة لصياغة المشكلة البحثية هي الأكثر بساطة، أي تلك التي تذهب مباشرةً إلى صلب الموضوع بالتعبير عن ما يدور في ذهن الباحث.

وتقوم مشكلة البحث بوظيفتين أساسيتين وهما:

  1. إعطاء توجيه معين للدراسة نحو محاولة حل إشكال علمي معلق.
  2. تنسيق كل الجهود التي ستبذل خلال فترة إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.

5- أهمية البحث وقيمته العلمية:

  • يجب على الباحث تحديد أهمية  الدراسة بالإجابة عن السؤال المتعلق بما إذا كان البحث له أهمية جوهرية تبرر القيام به أم لا؟.
  • يقوم الباحث في هذا الجزء بتوضيح الأسباب التي دعت كل منهما لتناول هذه الموضوع وتناوله في شكل دراسة علمية.
  • يمكن أن يورد كل منهما في هذا الجزء عبارات أو اقتباسات أو بيانات تبرز أو تدعم الأسباب التي يقدمها كمبرر لدراسته.
  • يجب على الباحث أن يوضح أهمية دراسته من الناحية التطبيقية والنظرية وبيان الإضافة العلمية للتخصص.

6- أهداف البحث:

يحدد الباحث الأهداف التي يسعى إلى تحقيقها من خلال رسالة الماجستير أو الدكتوراه، بحيث يكون محتواها مرتبطاً ارتباطاً شديداً بالمشكلة وأسباب القيام بالبحث.

7- فروض البحث:

هي تتمثل في توقعات الباحث والتي تمثل حلولاً للمشكلة البحثية، ولا يصيغها من محض خياله وإنما في ضوء الخبرات والقراءات والاطلاع على البحوث والتجارب السابقة، ويجب أن يراعي الآتي:

  • تحديد الفروض بوضوح ودقة.
  • أن يكون الفرض قابلاً للاختبار.
  • أن يقيم علاقة بين المتغيرات.
  • أن يكون للفرض مجال محدد.

8- حدود البحث:

يوضح الباحث في هذه الجزئية كل ما سيقتصر عليه البحث من قضايا  ومسائل موضوعية أو زمانية أو مكانية أو بشرية متمثلة في أفراد عينة مجتمع الدراسة.

9- الدراسات السابقة:

  • يقوم الباحث خلال هذه المرحلة باستقصاء وفحص الدراسات السابقة ذات العلاقة بموضوع بحثه وتلخيصها ونقدها.
  • تسمح مراجعة الإنتاج الفكري السابق للبحث بالوقوف على ما قام به الباحثون الآخرون  من الدراسات والمقارنات التي اتبعوها في دراساتهم، والصعوبات التي تعرضوا لها أثناء مرحلة الإنجاز.
  • يجب على الباحث تقديم دراسة نقدية للدراسات السابقة في موضوع البحث وتوضيح مدى صلتها بالموضوع.

10- منهج البحث وإجراءاته:

  • عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن يحدد الباحث المنهج العلمي المتبع له، وهو الطريقة العلمية والأدوات الإجرائية التي سيعتمدها الباحث في جمع المسائل المبحوثة ودراستها من أجل الوصول إلى النتائج.
  • لابد أن يتميز هذا المنهج بالمعيارية والقواعد العلمية والاستمرار والموضوعية، وغالباً ما يجمع الباحث بين منهجين أو أكثر في البحث الواحد والمناهج متعددة، مثل (المنهج التاريخي، والوصفي، والتحليلي، والنقدي، والمقارن، وغيرها).
  • يقصد بإجراءات البحث هي الخطوات العلمية الدقيقة التي يسير عليها الباحث في إعداد رسالة الماجستير والدكتوراه، ويجب عليه توضيح ذلك من خلال طريقته في جمع المادة من مصادرها وتوثيقها والمنهج المتبع في دراستها.

11- تقسيمات الرسالة:

عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن تقسم الرسالة إلى أبواب وفصول وتتضمن عناوين رئيسية وعناوين فرعية، ومن الممكن أن تتضمن تقسيمات أصغر حسب طبيعة البحث. ويجب على الباحث مراعاة عدة أمور في تقسيمات رسالة الماجستير والدكتوراه، وهي:

  • لا يوجد عدد محدود للأبواب والفصول متفق عليه، بل ذلك خاضع لطبيعة البحث.
  • يجب أن يتضمن كل باب وفصل عنوان.
  • ضرورة الترابط بين عنوان الموضوع وأبوابه وفصوله لكي يظهر ككتلة واحدة.
  • يجب أن تكون العناوين شاملة لما تدل عليه، ومانعة من دخول غيرها فيها.
  • أن تكون قصيرة قدر الإمكان وموضوعية تتحرى الصدق والحقيقة.
  • تحقيق الترابط والتدرج المنطقي بين أبواب البحث وفصوله، حتى الوصول إلى النتائج المرجوة.

12- الخاتمة:

فيها يتم تقديم ملخص لنتائج رسالة الماجستير أو الدكتوراه وتقديم التوصيات والمقترحات التي يرى الباحث أهميتها في ضوء تلك النتائج، بحيث تعالج مشكلات قائمة أو تؤدي إلى التطوير والجودة.

13- قائمة المصادر والمراجع:

من خلالها يقوم الباحث بعرض كافة المصادر والمراجع التي استعان بها خلال مرحلة كتابة خطة البحث لرسالته العلمية.

14- ملاحق رسالة الماجستير والدكتوراه:

إذا كان هناك ملاحق كالأشكال والصور والرسوم البيانية وغيرها يتم ذكرها في جزء مستقل بعد المصادر والمراجع مباشرةً.

أهم قواعد التوثيق عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يجب أن يعتمد الباحث على العديد من المصادر والمراجع للمعلومات، وتستوجب أخلاقيات البحث العلمي بالإضافة إلى قوانين الطبع أن يشير الباحث إلى مصادره ومراجعه ونسبتها إلى مؤلفيها، ويجب على الباحث الآتي:

  1. توثيق المادة العلمية المستفادة من مصدر أو مرجع، وغالباً ما يكون بعد سردها.
  2. عند الاقتباس من المصادر الثانوية يكون التوثيق في المتن للمصدر الأصلي، والثاني يأتي تفصيلاً لاحقاً.
  3. يجب على الباحث الرجوع إلى المصادر الأساسية، وعدم الرجوع إلى المصادر الثانوية إلا عند صعوبة الرجوع إلى المصدر الأصلي.
  4. يجب على الباحث ألا يخلط كلامه بما ينقله من غيره من المصادر، ويكون ذلك في طريقة التوثيق بحيث يتبين بداية النقل ونهايته.

أشهر طرق التوثيق في رسائل الماجستير والدكتوراه

 

من أشهر طرق التوثيق في رسائل الماجستير والدكتوراه ثلاثة طرق رئيسية يأخذ بها في أغلب الجامعات العالمية:

  1. الطريقة الأولى: التوثيق باللقب مع تاريخ النشر، ورقم الصفحة أو أرقام الصفحات.
  2. الطريقة الثانية: التوثيق بالاسم ثم اللقب مع تاريخ النشر، ورقم الصفحة أو أرقام الصفحات.
  3. الطريقة الثالثة: هي التوثيق الكامل في الحاشية.

ومن الجدير بالذكر أن أغلب الجامعات العربية تفضل أسلوب جمعية علم النفس الأمريكية (APA) في توثيق وكتابة المراجع والذي سبق توضحيه في الطريقة الأولى والتي تعتمد على التوثيق باللقب فقط مع تاريخ النشر، ورقم الصفحة أو أرقام الصفحات بالنسبة للمراجع العربية والأجنبية على حد سواء.

 

قواعد كتابة قائمة المصادر والمراجع عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

 

كما ذكرنا من قبل أن هناك ثلاثة طرق رئيسية معتمدة في التوثيق والاستشهاد من الغير، وهذه الطرق يجب أن تقابلها في نهاية إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه قائمة بالمصادر والمراجع يتم ترتيبها هجائياً، والتي تقع في نهاية متن الرسالة العلمية وقبل الملاحق إذا كان هناك ملاحق للرسالة، وأهم قواعد كتابة قائمة المصادر والمراجع عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه الآتي:

  1. أن يتم ترتيب المراجع وفقاً لقواعد وأسلوب وطرق التوثيق المعتمدة سواء أبجدياً أو هجائياً.
  2. في حالة وجود مرجعين لنفس المؤلف، ينظر إلى التاريخ فيكتب الأقدم فالأحدث.
  3. في حالة وجود مرجعين مؤلفهما الأول واحد ولكن المرجع الثاني به عدد 2 مؤلفين، يكتب المرجع ذو المؤلف الواحد أولاً، ويليه المرجع ذو المؤلفين.
  4. تترك مسافة واحدة خلال المرجع الواحد، كما تترك مسافة ونصف بين كل مرجع وآخر بالنسبة للغة الإنجليزية فقط، أما بالنسبة للغة العربية فتكون المسافة عادية.
  5. يكتب اسم المؤلف الأول من بداية السطر أما الأسطر التالية المتعلقة بالمرجع نفسه فتبدأ بالدخول خمس مسافات، بحيث تكون المسافات بارزة.
  6. المراجع العربية تكتب من الجهة اليمنى بينما المراجع الأجنبية تكتب من الجهة اليسرى.
  7. توضع فاصلة (،) بعد لقب المؤلف الأول، ثم يكتب الاسم الأول فالثاني. ويوضع حرف الواو (و) بين أسماء المؤلفين في المراجع العربية.
  8. يكتب عنوان المقالة كبيراً Capital  في المراجع الأجنبية، أما باقي الكلمات فتكتب بأحرف صغير ما عدا الأسماء.

ضوابط الطباعة والإخراج عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

 

بعد الانتهاء من إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه هناك مجموعة من الضوابط قبل عملية الطباعة والإخراج النهائي للرسائل العلمية، وتنقسم هذه الضوابط من حيث الآتي:

  1. اللغة.
  2. حجم الورق والهوامش.
  3. حجم الخط ونوعه.
  4. تنسيق الفقرات.
  5. تباعد الأسطر.
  6. ترقيم الصفحات.
  7. الجداول.
  8. الأشكال.

اللغة:

  • تكتب رسائل الماجستير والدكتوراه باللغة العربية، ويجوز أن تكتب بلغة أخرى في بعض التخصصات.
  • الاهتمام بقواعد اللغة وأصول الكتابة الأكاديمية لها.
  • العناية بالمراجعة اللغوية والتأكد من عدم وجود الأخطاء اللغوية اللفظية.
  • تجنب اللغة الإنشائية والاستطراد الزائد والعبارات الإعلامية.
  • تجنب استخدام ضمير المتكلم، مثل (أنا ، نحن وما إلى ذلك).

حجم الورق والهوامش:

أن تكون الطباعة على ورق أبيض من النوع الجيد مقال (A4).

تتم الطباعة على وجه واحد دون إطارات وزخارف.

تترك هامش مقداره 3.5 سم، على يمين الصفحة في الرسائل العربية، وعلى يسارها بمقدار 2.5 سم في الرسائل المكتوبة باللغة الإنجليزية

حجم الخط ونوعه:

يكتب النص العربي بنوع خط (Traditiona Arabic)، والنص الإنجليزي بنوع خط (Times New Roman) وفقاً للتالي:

  • عناوين الفصول تكتب بخط 20 غامق Bold.
  • العناوين الفرعية 1 بحجم خط 18 غامق Bold.
  • العناوين الفرعية 2 بحجم خط 16 غامق Bold.
  • متن الرسالة بخط 14.
  • الحواشي بخط 12.
  • يتم كتابة الآيات القرآنية بالرسم العثماني بحجم خط المتن نفسه، ويمكن الإفادة من برامج مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف.
  • تكتب جميع الأرقام بالنط التالي (1، 2، 3، الخ) ما عدا ما تقتضيه الضرورة في السياق غير العربي.
  • يلتزم الباحث بضوابط الخطوط وتنسيقها في صفحة الغلاف، والمستخلص العربي والإنجليزي والفهارس، وفواصل عناوين الفصول والجداول والأشكال وقائمة المراجع والملاحق.

تنسيق الفقرات:

  • يراعي الالتزام بنظام الفقرات في الكتابة، مع مراعاة اتساقها وعدم طولها.
  • أن تكون في بداية السطر الأول من كل فقرة مسافة بادئة، وذلك بترك فراغ بواسط الضغط على المفتاح (Tap) مرة واحدة أو ستة مرات على المسافة.
  • عند وجود فقرات تستدعي الترقيم يراعي أن يترك مسافة بين نقاط الترقيم والهامش بمقدار أربعة مسافات.
  • مراعات التنويع في الترقيم إذا استدعت الحاجة إلى وجود مجموعة من النقاط المتفرعة.

تباعد الأسطر.

  • تكون المسافات بين أسطر المتن (التباعد) بين مسافة ونصف في حالة الرسائل المكتوبة باللغة العربية ومسافتين في الرسائل المكتوبة باللغة الإنجليزية.

ترقيم الصفحات.

  1. ترقم الصفحات التمهيدية بالحروف الأبجدية (أ، ب، ج، د،...) على أن يبدأ الترقيم الأبجدي بعد صفحة البسملة بدايةً من صفحة الإهداء.
  2. يرقم متن الرسالة ترقيماً متسلسلاً بالنمط التالي (1، 2، 3،....) من بداية الفصل الأول حتى آخر صفحة بما في ذلك الملاحق.
  3. يكون ترقيم الصفحات في منتصف أسفل الصفحة، وبنفس خط المتن
  4. لا يوضع أقواس أو إطارات أو شركات حول أرقام الصفحات.

الجداول.

  • عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه وتضمنت فصولها مجموعة من الجداول يجب الالتزام بالآتي:
  • تكتب محتويات الجداول بنفس خط المتن ولكن بحجم خط 12، وتكتب في رأس الجدول بالغامق Bold، ويمكن تصغير الخط في الجداول الكبيرة ويفضل ألا يقل عن 8.
  • يكون إطار الجدول الخارجي بمقاس 15 نقطة مع الالتزام باللون الأسود في الحدود الداخلية وبقية خلايا الجدول.
  • يتم إدراج الجدول في مكان مناسب بعد الإشارة إليه في المتن، مع مراعاة توسيطه في الصفحة وعدم تجاوز الهوامش المحددة للصفحة.
  • عند وجود الجداول داخل المتن تفصل عنه بمسافة ثنائية من الأسفل والأعلى.
  • يراعي عدم توزيع الجدول في أكثر من صفحة قدر الإمكان، وإذا تجاوز الجدول ثلاث صفحات فأكثر يكون موقعه في الملاحق.
  • يكون عنوان الجدول مختصراً وشاملاً، ويوضع فوق الجدول بشكل متوسط بخط المتن بحجم 12، ويضمن العنوان قمة الجدول حسب ترتيبه في الفصل.
  • يتم ترقيم الجداول بالتسلسل لكل فصل على حدة مثال:
  1. الفصل الأول: جدول (1- 1) جدول (1- 2) جول (1- 3) وهكذا......
  2. الفصل الرابع: جدول (4- 1) جدول (4- 2) جدول (4- 3 ) وهكذا.....
  • عند وجود مرجع للجدول يكتب اسمه مباشرةً مسبوقاً بكلمة مصدر أو المرجع ، ويصاغ بنفس الطريقة المستخدمة في قائمة المراجع.

الأشكال:

  1. تشمل الأشكال جميع المعروضات مثل (الصور، والرسوم، والمخططات، والخرائط، والرسم البياني)، ويراعي فيها الباحث الآتي:
  2. جمع ما ذكر في الجداول من حيث الموقع والتنسيق والترقيم وتوثيق المصدر باستثناء التسمية التي يجب أن تكون في أسفل الشكل.
  3. يمكن أن تكون ملونة، وإن كانت كذلك فيلتزم الباحث في طباعة النسخ النهائية بالألوان.

أهم القواعد التي يجب أن يراعيها الباحث عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه:

 

توجد مجموعة من القواعد يجب على الباحث مراعاتها عند إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه، وهي كالتالي:

  1. اتباع المنهج البحثي الذي اختاره الباحث في إجراء الدراسة مع مراعاة التسلسل المنطقي للموضوع.
  2. تكون الصياغة تجسيداً لرحلة البحث خطوة بخطوة من خلال مخطط الرسالة.
  3. يبدأ الباحث كل فصل بتمهيد يوضح الهدف من الفصل ويستعرض محتويات الفصل الرئيسية.
  4. يفضل أن يختم كل فصل بملخص يعرض فيه باختصار ما توصل إليه حسب المنهج البحثي ومدى الاستفادة مما سبق عرضه في هذا الفصل.
  5. يفضل أن الباحث بطرح عناوين للموضوعات القوية التي سوف يتناولها كل منهما بالتفصيل خلال الفصل.
  6. عندما يسوق الباحث الأدلة المختلفة يجب أن تكون دون تهيب ودون مجاملة، ولكن بأسلوب مهذب وموضوعية تامة.
  7. ضرورة مراعاة التسلسل المنطقي للموضوع وتفريعاته.
  8. التأكيد على الأفكار التي يريد الباحث أن يوضحها ويستفيد منها في التوصل إلى نتائج البحث.
  9. توخي الدقة في اختيار الألفاظ التي تناسب البحث، ويجب عدم المبالغة في استخدام الألفاظ المطلقة والعامة.
  10. مراعاة عدم استعمل الأسلوب الساخر أو التجريح.
  11. تجنب الاستطراد الزائد عن الحد والذي قد يؤدي إلى الخروج عن الموضوع، ومن ثم ينتج عنه خللٌ في التسلسل المنطقي لمساره.
  12. تجنب استخدام ضمير المتكلم (أنا، نحن، أرى، نرى، توصلت إلى .. وما غير ذلك) والأفضل استخدام ضمير الغائب أو الفعل المبنى للمجهول.
  13. الوضوح والإيجاز أفضل الطرق لتوصيل الأفكار دن أن يكون هناك لبس أو تضليل.
  14. العناية الكافية بعلامات الترقيم ووضعها في موضعها الصحيح.
  15. العناية الكاملة بقواعد اللغة والإملاء وتجنب الأخطاء اللغوية والنحوية والإملائية أثناء كتابة وإعداد رسائل الماجستير والدكتوراه.

 

فيديو توضحي عن إعداد رسائل الماجستير الدكتوراه

 

 

 

 

 

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه pdf

 

 

من أجل معلومات أكثر عن إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه يمكنك تحميل أكثر من دليل عن إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه وفقاً لبعض الجامعات العربية، وهي أكثرها استخداماً وشيوعاً في الوطن العربي بأكمله والمنسقة وفقا للجدول التالي والتي يمكنك الاطلاع عليها وتحميلها بصيغة pdf:

1

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة الجوف

(اضغط هنا)

2

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة الملك سعود

(اضغط هنا)

3

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة الخليج العربي

(اضغط هنا)

4

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة اليرموك

(اضغط هنا)

5

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة القصيم

(اضغط هنا)

6

دليل إعداد رسائل الماجستير في جامعة العلوم التطبيقية

(اضغط هنا)

7

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة مدينة السادات

(اضغط هنا)

8

دليل إعداد رسائل الماجستير والدكتوراه جامعة الملك عبدالعزيز

(اضغط هنا)

 

مراجع للاستزادة

 

الرويلي، مشرف بن فياض وسلوم، سعيد صالح. (2018). دليل كتابة الرسائل العلمية للماجستير والدكتوراه. جامعة الجوف.

جامعة السادات. (2014). دليل إعداد وكتابة الرسائل العلمية.

عمادة الدارسات العليا. (2011). دليل إعداد وكتابة الرسائل العلمية (الماجستير/ الدكتوراه). جامعة القصيم.

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

الوســوم

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - 7014408

شارك:

عضو فى

دفع آمن من خلال

Visa Mastercard Myfatoorah Mada