طلب خدمة
×

التفاصيل

 

هدف البحث الحالي إلى التّعرّف على مدى أهمية تجربة التَّطوُّع الرَّقَمِيّ المُخَتَّصّ بالتنمية المهنية في التعليم من وجهة نظر القادة والمشرفين بالمملكة العربية السعودية، ولتحقيق ذلك، فتم اُستخدم المنهج الوصفي (المقابلات- تحليل الوثائق الإلكترونية) وتكوّنت عينة الدراسة من (12) من القادة والمشرفين من إدارات التعليم بالمملكة الآتية: (جدة، الخرج، الرياض، الأحساء، جازان، المدينة المنورة). وتم استخدام برنامج MAXQDa في تحليل البيانات، وأظهرت النتائج وجود توافق في استجابات عينة الدراسة على أهمية التطوّع الرَّقَمِيّ في مجال التنمية المهنية بالتعليم، كما يعمل على تحسين التعلم الذاتي، ورفع وعي المعلمين كما يؤدى استخدام شبكات التواصل الاجتماعي إلى سهولة الحصول على المعلومة، ومرونة وسائل التّطوّع، والمساهمة في تحفيز التعليم الذاتي. أما معوقات استخدامه فتمثلت في ضعف الدعم المادي والمعنوي وغياب الموثوقية من المعلومات المُتاحة، وضعف القدرة التدريبية للمتطوّعين، والبيروقراطية، وغياب التنظيم، وعامل الوقت، وضغوط الحياة. (الملخص المنشور)

 



 وفي الختام يمكنكم تحميل النص الكامل للبحث من خلال الضغطتحميل النص الكامل

 

 

نرجو من الله أن يجعل هذا المقال مفيداً لجميع الباحثين وطلاب الدراسات العليا والمُقبلين على درجتي الماجستير والدكتوراه في مختلف المجالات، وللحصول على خدمات البحث العلمي والترجمة يمكن الاستعانة بشركة دراسة للبحث العلمي والترجمة أو التواصل معهم من خلال الآتي:

  • الايميل التالي: [email protected]  
  • التواصل عبر الواتساب على الرقم: 00966560972772

 

 

للاطلاع على مزيد من الخدمات المميزة: أضغط هنا

 

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  +966 560972772 - 00966555026526

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017