طلب خدمة
×

التفاصيل

الانتحال الأدبي Plagiarism

2022/04/11   الكاتب :د. عبد الله الموسى
عدد المشاهدات(108)
الانتحال الأدبي Plagiarism

ماهي السرقة الأدبية أو Plagiarism أو الانتحال الأدبي

 

 

يعتقد الكثير من الناس أن الانتحال هو نسخ عمل شخص آخر أو استعارة أفكار أصلية لشخص آخر. لكن مصطلحات مثل "نسخ" و "استعارة" يمكن أن تخفي خطورة الجريمة. فى هذه المقالة سوف نقدم نظرة شاملة حول الانتحال الأدبي plagiarism.

محتويات المقال

  1. ما معنى الانتحال الأدبي plagiarism؟
  2. ماذا عن الصور ومقاطع الفيديو والموسيقى؟
  3. ما هى أنواع الانتحال الأدبي Plagiarism؟

ما معنى الانتحال الأدبي plagiarism؟

 

الانتحال الأدبي يعني:

  1. أن تسرق أو تمرر أفكار أو كلمات الآخرين على أنها أفكارك وكلماتك.
  2. استخدام أفكار وانتاجيات الأخرين دون الإشارة لهم.
  3. استخدام نفس الكلمات دون وضع الاقتباس.
  4. أن تقدم شئ على أنه جديد وأصلي وهو فى الأصل مستمد من شخص آخر.

بعبارة أخرى ، السرقة الأدبية هي عمل احتيالي. إنه ينطوي على سرقة عمل شخص آخر ونسبته لنفسك.

 

ماذا عن الصور ومقاطع الفيديو والموسيقى؟

يعد استخدام صورة أو مقطع فيديو أو مقطوعة موسيقية في عمل أنتجته دون الحصول على إذن مناسب أو تقديم اقتباس مناسب بمثابة سرقة أدبية. الأنشطة التالية شائعة جدًا في مجتمع اليوم. على الرغم من شعبيتها ، إلا أنها لا تزال تعتبر سرقة أدبية.

  1. نسخ الوسائط (خاصة الصور) من مواقع الويب الأخرى للصقها في ابحاثك أو مواقعك على الويب.
  2. إنشاء مقطع فيديو باستخدام لقطات من مقاطع فيديو للآخرين أو استخدام موسيقى محمية بحقوق الطبع والنشر كجزء من المقطع الصوتي.
  3. تأليف مقطوعة موسيقية مقتبسه بشكل واضح من مقطوعة موسيقية أخرى.

ما أنواع الانتحال الأدبي Plagiarism؟

 

هناك أنواع متعددة من الانتحال الأدبي. وفيما يلي سوف نقدم الأنواع الشائعة:

السرقة الأدبية الكاملة

السرقة الأدبية الكاملة هي أشد أشكال الانتحال حيث يأخذ الباحث مخطوطة أو دراسة قدمها شخص آخر، ويقدمها باسمه.

الانتحال القائم على المصدر

قد يحدث الانتحال بسبب أنواع مختلفة من المصادر. على سبيل المثال، عندما يشير الباحث إلى مصدر غير صحيح أو غير موجود، فهذا اقتباس مضلل. يحدث الانتحال أيضًا عندما يستخدم الباحث مصدرًا ثانويًا للبيانات أو المعلومات، ولكنه يستشهد فقط بالمصدر الأساسي للمعلومات. كلا النوعين يؤديان إلى زيادة في عدد مصادر المراجع. وهذا بدوره يزيد من عدد الاستشهاد بالمراجع.

الانتحال المباشر

يحدث الانتحال المباشر أو الحرفي عندما ينسخ الكاتب نص مؤلف آخر، كلمة بكلمة، دون استخدام علامات التنصيص أو الإسناد، وبالتالي تمرير المحتوى على أنه خاص به. وبهذه الطريقة، يشبه الأمر سرقة أدبية كاملة، ويعتبر هذا النوع من الانتحال مخادعًا ويستدعي إجراءات تأديبية أكاديمية. إنه ليس شائعًا ، لكنه انتهاك خطير للقواعد والأخلاق الأكاديمية.

الانتحال الذاتي أو التلقائي

يحدث الانتحال التلقائي ، المعروف أيضًا باسم الانتحال الذاتي أو الازدواجية ، عندما يعيد المؤلف استخدام أجزاء مهمة من عمله المنشور مسبقًا دون إسناد. وبالتالي، من المرجح أن يشمل هذا النوع من الانتحال الباحثين الناشرين لأبحاث بعد الدكتوراه، وليس طلاب الجامعات. والعديد من المجلات الأكاديمية لديها معايير صارمة بشأن النسبة المئوية لعمل المؤلف الذي يمكن إعادة استخدامه. تدير العديد من المجلات المخطوطات من خلال برنامج للكشف عن الانتحال قبل إحالة البحث للمراجعة.

إعادة صياغة السرقة الأدبية

هذا ، كما نُشر في Wiley ، هو أكثر أنواع الانتحال شيوعًا. ويتضمن استخدام كتابات شخص آخر مع بعض التغييرات الطفيفة في الجمل واستخدامها. حتى لو اختلفت الكلمات، تظل الفكرة الأصلية كما هي ويحدث الانتحال.

تأليف غير دقيق

يمكن أن يحدث التأليف غير الدقيق أو الإسناد المضلل بطريقتين:

  1. عندما يساهم الفرد في مخطوطة ولكن لا يتم وضع أسمه ضمن المؤلفين.
  2. عندما يتم وضع أسم الشخص ضمن المؤلفين دون المساهمة في العمل. هذا النوع من الانتحال ، أيًا كانت طريقة حدوثه ، يعد انتهاكًا لقواعد السلوك في البحث.

من الممكن أيضًا ارتكاب هذا النوع من الانتحال عندما يقوم شخص آخر بتحرير مخطوطة، مما يؤدي إلى تغييرات جوهرية. وفي هذه الحالة يجب الاعتراف بالمساهمين وقت النشر حتى لو لم يتم إدراجهم كمؤلفين.

انتحال الفسيفساء (المرقّع)

قد يكون اكتشاف انتحال الفسيفساء أكثر صعوبة لأنه يشتمل على عبارات أو نصوص شخص آخر داخل البحث ويُعرف أيضًا باسم الانتحال المرقّع وهو متعمد وغير نزيه.

الانتحال العرضي (بالمصادفة)

سواء أكان ذلك مقصودًا أم غير مقصود ، فلا يوجد عذر للانتحال والعواقب غالبًا ما تكون واحدة. ومع ذلك ، قد يكون الانتحال عرضيًا إذا حدث بسبب الإهمال أو الخطأ أو إعادة الصياغة غير المقصودة. من المحتمل أن يرتكب الطلاب سرقة أدبية عرضية، لذلك يجب على الجامعات التأكيد على أهمية توعية الطلاب حول هذا النوع من الانتحال.

ماذا يشمل التدقيق اللغوي؟

ماذا يشمل التدقيق اللغوي؟

فحص السرقة الأدبية

 

 

من أكثر المشكلات التي يعاني منها مجال الأبحاث والدراسات مشكلة السرقة الأدبية، أو الاستلال، وهي ما يُعرف بالـ Plagiarism، ولذا تقدّم «شركة دراسة» خدمة فحص النصوص العلمية ومراجعتها؛ للتأكد من خلوّها من السرقات الأدبية.

 

ضوابط تقديم الخدمة:

  • مَن يقوم بالعمل أكاديميٌّ متخصّص (نفس تخصّص كلّ عميل).
  • تقديم تقرير مفصّل بنسبة السرقة الأدبية.
  • الإشارة والتعقيب على مواضع الاستلال داخل النص.
  • ضمان استرداد الرسوم في حال خالفنا أيّاً من ضوابط الخدمة أعلاه.

 

محددات الخدمة:

  • خدمة فحص البحث ضدّ السرقة الأدبية من خلال أفضل برمجيات فحص السرقة المعتمدة لدى الجامعات ومراكز البحوث العالمية. 
  • الالتزام بتاريخ التسليم المحدّد وفق التقييم، ويبدأ من تاريخ التعميد وتحويل الرسوم.
  • يمكن «تعديل وتصحيح أماكن القصّ واللصق، وإعادة فحص المحتوى للوصول إلى بحثٍ أصيلٍ خالٍ من السرقة الأدبية» كخدمة مستقلة

 

للاطلاع على مزيد من الخدمات المميزة: أضغط هنا

فحص السرقة الأدبية

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  القاهرة  00201501744554 - 00201501744554

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017