طلب خدمة
×

التفاصيل

تنظيم الذات ونمو ما بعد صدمة جائحة كورونا لدى عينة من أعضاء هيئة التدريس

يهدف البحث الحالي إلى الإجابة عن الأسئلة التالية: هل توجد فروق بين الذكور والإناث في كل من تنظيم الذات ونمو ما بعد الصدمة؟ ما قوة واتجاه العلاقة بين نمو ما بعد الصدمة واستراتيجيات تنظيم الذات؟ وما استراتيجيات تنظيم الذات المنبئة بنمو ما بعد الصدمة لدى عينة البحث؟ وللإجابة عن أسئلة البحث استخدم المنهج الوصفي الارتباطي المقارن، وتكونت العينة من (83) عضوا من أعضاء هيئة التدريس المصريين العاملين بجامعة الملك فيصل، منهم (47) أنثى، و(36) ذكرا، وتراوحت أعمارهم بين 35-56 سنة، أجابوا عن مقياسي تنظيم الذات ونمو ما بعد الصدمة، وأشارت النتائج إلى التالي: توجد فروق بين الذكور والإناث في تنظيم الذات المعرفي فقط، ولم تظهر فروق بينهم في تنظيم الذات السلوكي والانفعالي ولا في نمو ما بعد الصدمة. توجد علاقة إيجابية دالة إحصائيا بين درجات نمو ما بعد الصدمة وكل من الدرجة الكلية لتنظيم الذات، والتنظيم السلوكي. أما عن التنبؤ فكان تنظيم الذات السلوكي فقط هو المنبئ بنمو ما بعد الصدمة، هذا وقد نوقشت النتائج في ضوء الأطر النظرية والدراسات السابقة.

 



The current research aimed to answer the following questions: 1- Are there differences between males and females in both self-regulation and post traumatic growth? 2- What is the strength and direction of the relationship between PTG and self-regulation strategies? 3- What are the self-regulation predicted strategies of post-traumatic growth in the research sample? The research used the descriptive method. The sample consisted of 47 Egyptian females and 36 males who work at King Faisal university, and their ages ranged from 35-56 years old. They answered the scale of self-regulation and post-traumatic growth, and the results indicated that there was a difference between males’ and females’ cognitive self-regulation, and no differences appeared between them in behavioral and emotional self-regulation. There was a positive statistically significant relationship between the degrees of post-traumatic growth and the total degree of self-regulation and behavioral regulation. Behavioral self-regulation only predicted post-traumatic growth. The results were discussed in the light of theoretical frameworks and previous studies.

 

 

 

تَملك شركة دراسة لخدمات البحث العلمي والترجمة المعتمدة مكتبتها الخاصة، والتي استطاعت أن تؤسسها بأحدث المراجع العربية والأجنبية، وتستطيع توفير المراجع والدراسات العربية والأجنبية في العديد من التخصصات بما يخدم موضوع دراسة الباحث سواء أكانت مراجع عربية أم أجنبية

 

 

توفير المراجع وتلخيص الدراسات السابقة

 

 

تملك شركة دراسة القدرة على الوصول للنص الكامل لمئات الآلاف من الدراسات والبحوث العربية والمراجع الأجنبية الحديثة في جميع التخصصات وبذلك تمتلك أكبر قاعدة بيانات متخصصة في البحث العلمي (مراجع أجنبية – مترجم عناوينها إلى العربية)، بالإضافة إلى إمكانية تلخيص الدراسات والمراجع الأجنبية المختارة بصيغة دراسات سابقة بشكل مكتمل العناصر مع التوثيق الصحيح حسب الآلية المتبعة في جامعتك.

 

ويتم توفير قامة عربية وأخرى أجنبية مترجمة مجاناً تشمل:

  1. مراجع أجنبية على سبيل المثال عناوين رسائل ماجستير أجنبية حديثة
  2. مراجع أجنبية على سبيل المثال عناوين رسائل دكتوراة أجنبية حديثة
  3. مراجع أجنبية على سبيل المثال عناوين أبحاث أجنبية محكمة

كل ما عليك فعله هو " إرسال عنوان البحث " الخاص بك بشكل واضح شامل متغيرات البحث إما:

  • على الايميل التالي: [email protected]   
  • أو التواصل معنا وطلب الخدمة عبر الواتساب على الرقم 009665555026526

وسنجمع لك الدراسات الأحدث والأقرب سواء مراجع أجنبية أو مراجع عربية لموضوع بحثك وسنترجم لك بياناتها لنسهل عليك علمية الاختيار

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  القاهرة  00201501744554 - 00201501744554

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017