طلب خدمة
×

التفاصيل

نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة

2023/08/09   الكاتب :د. عبد الله الموسى
عدد المشاهدات(489)

نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة

 

يبحث كثير من الباحثين عن كيفية نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة، وذلك من أجل دعم البحوث العلمية بالعديد من الدراسات السابقة سواء كانت بحوثاً أو رسائل علمية، من خلال عرضها ونقدها بطريقة علمية ومن ثم تلخيصها وعرض أهم نتائجها ومناهجها العلمية، بغرض الاستفادة منها بما يخدم البحث العلمي، إذ يتطلب نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة العديد من المهارات مثل مهارة التلخيص والنقد العلمي بالإضافة إلى معرفة اللغويات والقدرة على إعادة صياغة الجمل بطريقة علمية سليمة دون إحداث أي تغيير أو خلل في المضمون في المعنى.

لذلك حرصنا من خلال المقال الحالي على معرفة كيفية نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة عن طريق مجموعة من النقاط المهمة وهي كالتالي:

  1. ما هو النقد العلمي؟.
  2. ما هو التلخيص؟.
  3. كيفية نقد الأطروحات العلمية والكتب المنشورة؟.
  4. كيفية تلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة؟.
  5. ما هي أهمية النقد العلمي؟.
  6. ما هي أهمية التلخيص في البحث العلمي؟.
  7. خدمة نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة.

 

ما هو النقد العلمي؟

 

 

  1. النقد العلمي هو أرقى أنواع النقد كونه يعتمد على مناقشات علمية تماماً كما يحدث في كتابة البحوث العلمية ورسائل الماجستير وأطروحات الدكتوراه.
  2. النقد العلمي هو نقد بناء هادف يعرض فيه الباحث وجهة نظره ورأيه الشخصي تجاه نتائج بحوث أو دراسات سابقة تتعلق بموضوع الدراسة ومن ثم مناقشتها ومقارنتها مع نتائج دراسته سواء اتفقت أو اختلفت معه.
  3. النقد العلمي هو عملية ضرورية في البحث العلمي تتم وفقاً لمجموعة من المعايير والآليات، إذ يعتبر أحد أنواع التفكير المنطقي الذي لا يتأتى ولا يكتسب إلا بالدراسة والممارسة العملية والمهنية.

 

ما هو النقد العلمي؟

ما هو التلخيص؟

 

  1. التلخيص هو إبراز النص الأصلي في عدد قليل من الكلمات مع الحفاظ على جوهر ومضمون الموضوع المكتوب دون إحداث أي تغيير أو خلل فيه.
  2. التلخيص هو عملية تقليص النصوص الطويلة واختزالها في نصوص قصيرة بأسلوب شخصي يراعي فيه الباحث أو القائم على التلخيص مضمونه العام.
  3. التلخيص هو إزالة الحشو والزوائد التي يتضمنها النص الأصلي مع تجنب إضافة ما لم يكن فيه، فالتلخيص يفيد في كتابة الإنشاء ومراجعة النصوص وعرض الدراسات السابقة في البحث العلمي.

 

كيفية نقد الأطروحات العلمية والكتب المنشورة؟

 

 

تتم عملية نقد الأطروحات العلمية والكتب المنشورة عن طريقة مجموعة من الخطوات تتضمن في طياتها نقداً من حيث الشكل والمضمون وتتمثل في الآتي:

  1. النظر إلى ضوابط الكتابة الأكاديمية السليمة ومراعاة تطبيق قواعد المنهج العلمي المتبع في الدراسة.
  2. التأكد من تناسق الرسالة العلمية من خلال تنظيمها وعرض عناوينها الرئيسية والفرعية.
  3. الاطلاع على عنوان الدراسة والتأكد من تناسبه مع المضمون ومشكلة البحث الرئيسية واتسامه بالدقة والوضوح.
  4. يمكن توجيه النقد لعنوان الدراسة إذا كان طويلاً جداً على أن لا يتعدى عدد كلماته 10- 14 كلمة.
  5. عند نقد مقدمة الدراسة يتم النظر في احتوائها على توضيح دقيق لمشكلة البحث وأهميتها والأسباب والدوافع التي دفعت الباحث لاختيار مشكلة البحث.
  6. التأكد من تقسيم الباحث للبحث العلمي من خلال مجموعة من الأبواب والفصول والمباحث.
  7. بالنسبة للإطار المنهجي يمكن للباحث التأكد من وجو السؤال الرئيسي لمشكلة البحث وهل كان الباحث يمتلك مهارة كافية في صياغة مشكلة البحث.
  8. هل هناك أي إضافة جديدة في مجال تخصص الباحث وما هي الأهداف التي يسعى الباحث لتحقيقها من هذه الدراسة.
  9. ما هي مدى صحة صياغة الفروض وما هي الطريقة التي صاغ بها الباحث فروضه وهل قامت هذه الفروض بمساعدة الباحث في تفسير العلاقة بين المتغيرات التي تتضمنها الدراسة.
  10. النظر في طريقة عرض الدراسات السابقة والإطار النظري وما هي المنهجية التي اتبعها الباحث ومراجعة إجراءات الدراسة.
  11. كيف تناول الباحث جزئية مناقشة النتائج وتحليلها وأهم التوصيات والمقترحات التي عرضها الباحث وهل قام بكتابة قائمة المراجع في نهاية الدراسة بطريقة علمية صحيحة.

 

كيفية تلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة؟

 

 

تتم عملية تلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة من خلال مجموعة من الخطوات وهي:

  1. تحديد الهدف من تلخيص الأطروحات العلمية والكتب وما الغرض من تلخيصها.
  2. قراءة وفهم النص أو المحتوى جيداً  ومن ثم شرح وتفسير مصطلحاته الغامضة غير المعروفة.
  3. استخراج الأفكار الرئيسية من خلال طرح الأسئلة وتحديد الأجوبة بما جاء في مضمون الكتاب أو الأطروحة.
  4. الاستغناء عن روافد النص والتي تتضمن الاستشهادات والأقوال والأمثلة والأعداد.
  5. تركيب أفكار النص بطريقة علمية من خلال استخدام أدوات الربط في حدود ربع النص الأصلي.
  6. صياغة الملخص بأسلوب الباحث وليس من خلال نسخ النص الأصلي، وذلك وفقاً لما استوعبه الباحث ومقدار فهمه من الأطروحة العلمية أو الكتاب المراد تلخيصه.
  7. الاطلاع على الملخص بعد الانتهاء منه أكثر من مرة وقراءته جيداً والتأكد من أنه تضمن كافة الأفكار الرئيسية وأن يحقق الهدف من تلخيصه.

 

ما هي أهمية النقد العلمي؟

 

 

نقد الأطروحات العلمية والكتب المنشورة له أهمية كبيرة يمكن توضيحها من خلال النقاط التالية:

  1. الوقوف على جميع جوانب القصور والسلبيات التي توجد في البحوث والرسائل العلمية والعمل على تحسينها لرفع كفاءة البحث العلمي.
  2. التعرف على مدى سعة وإدراك الباحث العلمي بموضوع الدراسة ومقدار الجهد المبذول من جانب الباحث في إنجاز رسالته العلمية.
  3. النقد العلمي البناء يساهم بشكل كبير في توسيع القاعدة المعرفية للباحث وإرشاده إلى الطريق العلمي الصحيح في اتباع المنهجية العلمية التي تتناسب مع موضوع دراسته.
  4. يساهم النقد العلمي في التعرف على أحقية الباحث في الحصول على درجة علمية سواء كان ماجستيراً أو دكتوراه والتأكد من مدى جودة البحث العلمي والالتزام بكافة المعايير والآليات والضوابط العلمية.
  5. النقد العلمي يلزم الباحثين بالتحلي بالموضوعية والبعد عن الانحياز والتعامل بكل منهجية وجدية مع دراستهم وأبحاثهم العلمية
  6. يساهم النقد العلمي في إخراج البحث أو الرسالة العلمية في أكمل صورة إذا ما اتبع الناقد العلمي كافة المعايير الخاصة بالنقد حتى يكون إيجابياً فيمكن للنقد أن يكون نقمه في بعض الأحيان ويمكن أن يكون نعمة في أحيان أخرى.

 

ما هي أهمية التلخيص في البحث العلمي؟

 

تكمن أهمية تلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة في مجموعة من النقاط وهي:

  1. تمكين الباحث من القدرة على الاستيعاب والتركيز والبحث عن العناصر المهمة في الموضوع في وقت تزايد فيه المعرفة وتعددت مصادرها.
  2. تعزيز وتحفيز القارئ على المتابعة المستمرة لما يستمع إليه من محاضرات ومن ثم استخلاص الأفكار الرئيسية للاستفادة منها.
  3. التدريب العملي على الكتابة وصياغة المفاهيم واكتشاف أسلوب الكاتب الخاص والاسترجاع المنظم للمعلومات التي يتم تخزينها أثناء عملية القراءة.
  4. تساهم بشكل كبير في اختبار القدرة الاستيعابية وتنمية الخبرات الكتابية واستثمار الوقت وادخار الطاقة.
  5. ممارسة مجالات التحرير المختلفة سواء كانت في الكتابة الرسمية التي تتطلب أقصى قدرة على الإيجاز والوصول إلى لب الموضوع أو في التحرير الإبداعي الذي يتطلب قدراً من العمق والتركيز.
  6. المحافظة على المعلومات المهمة في النص وتحسين مهارات التلخيص الفرعية والاستيعاب القرائي.
  7. لا يقتصر التلخيص على تحسين الاستيعاب فقط بل ينتج عنه تحسين مهارات لغوية أخرى مثل الاستماع والقراءة والتعبير الشفوي والكتابي.
  8. إن مهارة التلخيص لها وظيفتان أساسيتين الأولى تشجع القارئ على التركيز في فكرة النص الرئيسية بدلاً من التركيز في التفاصيل، والثانية تسمح للقارئ بمعالجة النص عن طريق استبعاد المعلومات غير ضرورية منه.

 

خدمة نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة

 

 

إذا كنت تبحث عن نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة منها في دراستك الحالية، أتاحت شركة دراسة للاستشارات الأكاديمية وخدمات البحث العلمي خدمة نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة على أيدى نخبة كبيرة من المتخصصين في كافة المجالات والتخصصات العلمية.

كيفية طلب خدمة نقد وتلخيص الأطروحات العلمية والكتب المنشورة؟

 

يمكنك طلب الخدمة وإرسال كافة الدراسات والأطروحات علمية والكتب المنشورة المراد تلخيصها ونقدها بطريقة علمية من خلال التواصل معنا عن طريق:

  • الإيميل التالي [email protected]
  • التواصل معنا وطلب الخدمة عبر الواتساب على الرقم 00966560972772

 

 

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 00966560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - +1 (438) 701-4408

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017