طلب خدمة
×

التفاصيل

كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته

2022/01/28   الكاتب :د. طارق العفيفي
عدد المشاهدات(771)
كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته

 

 

عادةً ما يعاني الباحثون أثناء إعداد التصور المقترح لبحوثهم العلمية ورسائل الماجستير والدكتوراه. لذلك يأتي هذا المقال بعنوان: كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته لنبين للباحثين كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته. حيث نبين بالخطوات كيفية كتابة تصور مقترح، وأساليب بناء التصور المقترح في الرسائل العلمية. ونتناول في هذا المقال:

  1. مفهوم التصور المقترح وأهميته
  2. مكونات التصور المقترح
  3. كيفية إعداد التصور المقترح

مفهوم التصور المقترح وأهميته

قبل الكلام على كيفية كتابة تصور مقترح، وأساليب بناء التصور المقترح في الرسائل العلمية، لا بد أولاً أن نبين بإيجاز مفهوم التصور المقترح وأهميته. حيث يعتبر المقترح البحثي أحد أهم الأجزاء التي لا يمكن أن يخلو عنها بحث. فالتصور المقترح هو عبارة عن الخطة المقترحة للبحث، فالمقترح البحثي يكشف عن الخطوات التي يسلكها الباحث العلمي في طريقه للوصول إلى نتائج الدراسة. ومما يعكس أهمية كتابة التصور المقترح، أنه يساعد الباحث على تنظيم أفكاره، فالتصور المقترح يرسم أمام الباحث الطريق التي ينبغي عليه سلوكها قبل البدء في التنفيذ الفعلي للبحث. الأمر الذي يجعل الباحث العلمي أكثر وعياً وإلماماً بالموضوع محل الدراسة، لذلك يلجأ الباحثون إلى العديد من الخبراء ليشرحوا لهم كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته.

مكونات التصور المقترح

بعد أن أشرنا إلى مفهوم التصور المقترح وأهميته، نشرع الآن في بيان مكونات التصور المقترح، ليحسن تصور الباحث قبل أن نبين بالخطوات كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته، وأساليب بناء التصور المقترح في الرسائل العلمية. ولا شك أن مكونات التصور المقترح قد تختلف تبعاً لاختلاف العلوم والموضوعات. لكن على الرغم من ذلك، يوجد بعض العناصر التي تشكل مكونات التصور المقترح الأساسية. وفيما يلي نتناول مكونات التصور المقترح:

  1. عنوان البحث: حيث يعد العنوان من الأساسيات اللازم توفرها في التصور المقترح، وينبغي أن يتسم العنوان بالإيجاز مع الوضوح، والخلو عن الغموض والاختصار.
  2. مقدمة التصور المقترح: فالمقدمة تعتبر تمهيداً يعطي للقارئ فكرة عامة عن موضوع البحث. حيث يقوم الباحث في المقدمة بعرض الأفكار الرئيسية والخطوط العريضة للبحث. وينبغي على الباحثين مراعاة كتابة المقدمة في صورة فقرات، وأن تكون خالية عن العناوين الفرعية.
  3. مشكلة البحث: وهي المكون الثالث من مكونات التصور المقترح، وتعد المشكلة البحثية من أهم عناصر المقترح البحثي، لذلك ينبغي أن نحيل القارئ إلى مقالنا: الطريقة العلمية لكتابة مشكلة البحث. حيث تعتبر صياغة المشكلة البحثية من أفضل ما يعتمد عليه الباحثون في كيفية إعداد التصور المقترح.
  4. منهج البحث: وهو أهم جزء ينبغي للباحث أن يركز عليه في كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته. فالمنهج البحثي يمثل الأدوات التي سيستعملها الباحث ليكشف عن الحقائق العلمية ويتوصل إلى النتائج البحثية. وهنا يجدر بنا أن نشير إلى مقالنا: مناهج البحث العلمي وأنواعها وكيفية استخدامها.
  5. محتويات البحث: وهو المكون الخامس من مكونات التصور المقترح، حيث يقوم الباحث بعرض محتويات بحثه بإيجاز. وعادة ما تقسم الرسالة إلى أبواب، ثم إلى فصول.
  6. المراجع: وهو المكون السادس والأخير من مكونات التصور المقترح، وفيه يقوم الباحث بسرد القائمة المشتملة على كافة المراجع المستخدمة أثناء إعداد الدراسة. ويقوم الباحث بكتابة المراجع بحسب الطريقة التي يحددها دليل الجامعة.

كيفية إعداد التصور المقترح

بعد ما تناولنا مفهوم التصور المقترح وأهميته، وبينا مكونات التصور المقترح، نشرع الآن في بيان الخطوات العملية التي تشرح للقراء الكرام كيفية كتابة تصور مقترح، وأساليب بناء التصور المقترح في الرسائل العلمية

  1. ينبغي عليك أولاً أن تحدد الموضوع وفكرة البحث، فإذا كانت فكرة البحث واضحة في ذهنك كان من السهل عليك أن تعرضها بسلاسة ووضوح.
  2. قبل أن تتعلم كيفية كتابة تصور مقترح، ينبغي عليك أولاً أن تتعلم كيفية صياغة عنوان، بحيث يكون مشوقاً للقارئ إلى إكمال القراءة. فينبغي ألا يزيد العنوان على عشر كلمات، تكتبها بأسلوب جذاب تختار فيه الألفاظ والعبارات بدقة وعناية.
  3. الخطوة الثالثة من خطوات كيفية إعداد التصور المقترح هي كتابة المقدمة، حيث ينبغي عليك صياغة المقدمة بوضوح وإيجاز. مع ضرورة عرض الأفكار الرئيسية للبحث أو رسالة الماجستير أو الدكتوراه.
  4. كتابة منهج المستخدمة في الدراسة وأدوات البحث، وفي هذه الخطوة تقوم بذكر الخطوات التي ستقوم باتباعها لاختبار الفرضية والوصول إلى نتائج البحث.
  5. الخطوة الخامسة من خطوات كيفية إعداد التصور المقترح هي تقسيم البحث وترتيب الفصول والأبواب على النحو الذي بيناه في الكلام على مكونات التصور المقترح.
  6. الخطوة الأخيرة في كيفية كتابة تصور مقترح هي توقع النتائج. وهنا يذكر الباحث النتائج المتوقعة للدراسة، حيث يبني الباحث توقعاته بناءً على الفرضية التي سيقوم باختبارها، وبناء على تصوره عن العلاقة بين المتغيرات المختلفة.

خاتمة

وختاماً فقد رأينا أن العديد من الباحثين يبحثون عن كيفية كتابة تصور مقترح، وأن أساليب بناء التصور المقترح في الرسائل العلمية تحتاج إلى العرض بطريقة جيدة. حتى يتمكن الباحثون من معرفة كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته. لذلك نرجو أن يكون هذا المقال قد نجح في تغطية الموضوع بشكل جيد، وشرح كيفية إعداد التصور المقترح ومكوناته بالخطوات.

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017