طلب خدمة
×

التفاصيل

معايير جودة مشكلة البحث العلمي

2022/01/15   الكاتب :د. بدر الغامدي
عدد المشاهدات(849)

معايير جودة مشكلة البحث العلمي

 

تُعَد المشكلة موقف غامض يثير قلق الباحث العلمي، مما يدفعه إلى الكشف عن هذا الغموض، وقد تكون المشكلة نقصاً في بعض المعلومات أو سؤالاً محيراً لم يتم دراسته من قبل، مما يضع الباحث العلمي أمام العديد من التساؤلات والمواقف الغامضة، كما يثير عند الباحث الرغبة في الوصول إلى تفسير لها وكشف الحقيقة عنها ودراستها.

 

ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف سوياً على بعض المعايير التي يجب توافرها في مشكلة البحث العلمي لضمان جودته وذلك من خلال بعض النقاط:

1- تعريف المشكلة البحثية.

2- أهم المعايير التي يجب توافرها في اختيار المشكلة البحثية.

3- صياغة المشكلة البحثية.

4- أهم المعايير التي يجب توافرها في صياغة المشكلة البحثية.

 

أولاً: تعريف المشكلة البحثية:

تُعرف المشكلة البحثية أيضاً بأنها عبارة عن بعض التساؤلات التي تدور في فكر الباحث العلمي حول موضوع الدراسة البحثية الذي اختاره، يسعى الباحث العلمي إلى إيجاد حلول وتفسيرات واضحة لها، كما تعتبر المشكلة البحثية رأس البحث العلمي والعامل الرئيسي في قيام البحث العلمي (عبيدو، 2014).

 

ثانياً: أهم المعايير التي يجب توافرها في اختيار المشكلة البحثية:

هناك بعض المعايير التي يجب مراعاتها عند اختيار المشكلة البحثية، ومن أهم هذه المعايير:

1- يجب أن تتميز المشكلة البحثية بالأصالة.

2- يجب أن تكون المشكلة البحثية قابلة للبحث.

3- يجب أن تتسم بالواقعية والحداثة.

4- أن تساهم المشكلة البحثية في إضافة معارف علمية جديدة.

5- إمكانية تعميم النتائج التي تم التوصل إليها على المجتمع.

6- أن تكون نتائج دراسة المشكلة البحثية مفيدة ولها قيمة علمية وتساعد في خدمة المجتمع.

7- يجب أن يراعي الباحث العلمي عند اختيار مشكلة البحث أن تتناسب مع العادات والتقاليد والقيم الأخلاقية السائدة في المجتمع الخاص به.

8- يجب أن يكون هناك العديد من مصادر المعلومات والمراجع التي ترتبط بمشكلة البحث العلمي ، مما يساهم بشكل كبير في إمكانية القيام بالبحث العلمي (درويش وآخرون، د.ت).

 

ثالثاً: صياغة المشكلة البحثية:

تُعتبر صياغة المشكلة البحثية لها أهمية كبيرة، فالصياغة الغير صحيحة للمشكلة البحثية قد تؤدي إلى إفساد البحث العلمي ، ومن ثم لن يستطيع الباحث العلمي أن يحقق أي أهداف من خلال البحث، فصلاحية البحث العلمي تعتمد اعتماداً كبيراً على صحة صياغة المشكلة البحثية (عبيدو، 2014).

 

رابعاً- أهم المعايير التي يجب توافرها في صياغة المشكلة البحثية:

أكد درويش وآخرون (د.ت) أن هناك بعض المعايير التي يجب أن تتوفر في صياغة المشكلة البحثية تضمن جودتها ومن ثم جودة البحث العلمي، ومن أهم هذه المعايير:

1- يجب على الباحث العلمي أن تتضمن صياغته للمشكلة البحثية عبارات محددة ودقيقة وواضحة ومفهومة، وأن يتجنب العبارات المبهمة التي تتسم بالغموض.

2- يجب على الباحث العلمي أن يُصيغ المشكلة البحثية من خلال أسلوب علمي ذو فكر موَّحد، ويتجنب الانقسام الفكري عند صياغة المشكلة البحثية.

3- أن تشمل صياغة المشكلة البحثية جميع المتغيرات التي سوف يتناولها الباحث بالدراسة.

4- يجب أن يراعي الباحث العلمي تحديد متغيرات البحث ومدى قابليتها للقياس.

5- يجب أن تكون صياغة المشكلة البحثية تعكس أسئلة أو فرضيات ذو معالم واضحة ومفهومة.

 

مراجع يمكن الرجوع إليها

درويش، عطا حسن وصالح، نجوى فوزي وأبو صقر، وسيم خضر وكلخ، محمد راتب،(د.ت). دليل معايير جودة البحث العلمي.

عبيدو، علي ابراهيم على،(2014). جودة البحث العلمي الأخلاقيات- المنهجية- الأشراف- كتابة الرسائل والبحوث العلمية. الطبعة الأولى. دار الوفاء لدنيا الطباعة والنشر. الإسكندرية. جمهورية مصر العربية.

 

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  +966 560972772 - 00966555026526

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017