طلب خدمة
×

التفاصيل

النظريات السكانية في علم الديموغرافيا

2023/11/07   الكاتب :د. طارق العفيفي
عدد المشاهدات(641)

النظريات السكانية في علم الديموغرافيا

 

 

توجد العديد من النظريات السكانية في علم الديموغرافيا إذ يعتبر علم الديموغرافيا عبارة عن علم يهتم بخصائص السكان من حين الحجم، وما يطرأ عليه من تغيير وأسلوب حدوث هذا التغير عن، سواء كان بسبب زيادة معدلات المواليد أو الوفيات أو الهجرة. كما يستطيع هذا العلم تقسيم السكان إلى جماعات فرعية عديدة وذلك من خلال الجنس والعمل والمركز الزواجي، وما يحدث في البناءات من تغيرات، وأغلب المناهج المستخدمة في علم الديموغرافيا هو المناهج الإحصائية الكمية، كما ظهرت العديد من النظريات السكانية التي تخص علم الديموغرافيا وتتمثل في النظريات الطبيعية والنظريات الاجتماعية والنظريات الاقتصادية.

من خلال هذا المقال سوف نتعرف سوياً على النظريات السكانية في علم الديموغرافيا وذلك من خلال إلقاء الضوء على بعض النقاط الهامة وهي :

  • ما تعريف علم الديموغرافيا؟.
  • ما أنواع وفروع علم الديموغرافيا؟.
  • ما أهم النظريات السكانية في علم الديموغرافيا؟.

 

ما تعريف علم الديموغرافيا؟

 

 

  1. تم استخدام مصطلح علم الديموغرافيا من قِبَل العالم جيلار وهو أول من استخدم هذا المصطلح في عام 1855 م، وقام بتعريف علم الديموغرافيا على أنه "التاريخ الطبيعي والاجتماعي للأنواع الإنسانية، أو بمعنى آخر الدراسة الرياضية للسكان من حيث تحركاتهم العامة، وأحوالهم الفيزيقية والحضارية والفكرية والأخلاقية".
  2. ظهر مؤخراً تعريف آخر لعلم الديموغرافيا وهو أنه علم دراسة السكان عن طريق الاستعانة بالأساليب الإحصائية مع الاهتمام بالبحث في مسائل عديدة مثل (تعداد السكان، المواليد، الوفيات، وقياس الخصوية، ومعدلات الزواج).
  3. كما توجد بعض الآراء حول ظهور الديمغرافيا كعلم حيث قال البعض أنه يرجع إلى عام 1662م حينما حاول جون جرانت في مؤلفه بعنوان "ملاحظات طبيعية وسياسية على قوائم الوفيات" صياغة بعض التعليمات التي تتعلق بالسكان. والذي حاول من خلال هذا الكتاب دراسة نسب الوفيات وأسبابها، كما حاول دراسة الوفيات من خلال وضع جدول للحياة يقوم من خلاله تتبع مجموعة من الأطفال منذ ولادتهم في وقت واحد حتى وفاتهم.

 

أنواع وفروع علم الديموغرافيا

 

 

ينقسم علم الديموغرافيا إلى أربعة أقسام تتمثل في:

  1. الديمغرافيا الصورية.
  2. الديمغرافيا الكبرى.
  3. الديمغرافيا الصغرى.
  4. الدراسات السكانية.

أولاً: الديمغرافيا الصورية:

وهي عبارة عن تحليل إحصائيات السكان، وما يطرأ عليها من ذبذبات في ضوء مبادئ رياضية، وذلك بهدف تحديد قوانين العلاقات الكمية الضرورية، التي يمكن تطبيقها على أية دراسة سكانية، أو على دراسات سكانية تم إجرائها من قبل.

ثانياً: الديمغرافيا الكبرى:

  1. هي فرع من فروع علم السكان الذي يهتم  بدراسة أعداد كبيرة من السكان وخصائصهم واتجاهات المناطق الكبرى في المجتمعات. أو يقوم بدراسة المجتمعات الكبرى أو المجتمعات المحلية بالإضافة إلى الوحدات السياسية والأقاليم العالمية.
  2. من أهم اهتمامات الديمغرافيا الكبرى هو دراسة العوامل التي تؤثر في معدل الوفيات أو معدل المواليد عن شعب معين ودراسة نماذج الهجرة.

ثالثاً: الديمغرافيا الصغرى:

هو أحد فروع علم الديمغرافيا الذي يهتم بدراسة الأفراد والجماعات الصغيرة، حيث يقوم بتوجيه اهتمامه إلى دراسة السلوك الفردي، وذلك من منطلق أن الديمغرافيا الصغرى تقوم بدراسة الاتجاهات ونماذج السلوك التي تحدد الأمر، ومن ثم دراسة الممارسات الصحية التي تتبعها بالإضافة إلى الهجرة فيها.

رابعاً: الدراسات السكانية:

هذا المصطلح يشير غالباً إلى علم السكان، ولكن بعض المؤلفين ممن يستخدمون هذا المصطلح في دراسة الإحصائيات الحيوية فقط، يستعينون به للإشارة إلى دراسة العلاقات المتبادلة بين التركيب السكاني وتوزيع المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية المختلفة؛ لذلك تعتبر الدراسات السكانية مصطلح مرادف لكل من" الديمغرافية الاجتماعية" و" علم السكان الاجتماعي".

 

ما أهم النظريات السكانية في علم الديموغرافيا؟

 

من خلال التوسع في الاهتمام بمجال وقضايا علم السكان، عن طريق البحوث العلمية وظهور العديد من الإسهامات النظرية التي سعت إلى صياغة بعض المفاهيم المضبوطة والدقيقة للسياق العام للتغيرات الحاصلة للظاهرة السكانية، ظهرت العديد من النظريات السكانية في علم الديموغرافيا أو علم السكان وانقسمت هذه النظريات إلى أربعة محاور وهي:

  1. نظرية توماس روبرت مالتوس في علم السكان.
  2. النظريات الطبيعية في علم السكان.
  3. النظريات الاجتماعية في علم السكان.
  4. النظريات الاقتصادية في علم السكان.

أولاً: نظرية توماس روبرت مالتوس:

  1. قام مالتوس بتقديم أفكاره الأولى في ميدان الديموغرافيا من خلال كتابه (أصل المشكلة السكانية)، والذي تم نشره في عام 1789 ميلادية.
  2. ظهرت العديد من الأعمال التي اهتمت بوصف الزيادة السكانية بالإضافة إلى رد على آراء بعض كتاب اليوتوبيا في ذلك العصر من أمثال (جودوين، ديفيد ريكاردو، ساي)، والذي كان يتعارض مع آراءهم التي كانوا يرون أن جميع مشاكل المجتمع سوف تنتهي بمجرد القضاء على النظام الاجتماعي القائم.
  3. كان من وجه نظر توماس روبرت مالتوس أن مبدأ السكان يلعب دوراً هاماً في هذه القضية، وفقاً لتطور السكان وتزايدهم حيث قام بالمقارنة بين الزيادة الطبيعية والموارد المعيشية، وقد حذر مالتوس من خلال نظريته من المشاكل والمخاطر الناجمة عن كثرة النسل من خلال قوله" أني أؤمن بمسلمتين أساسيتين، الأولى أن الطعام الضروري لوجود الإنسان، والثانية أن الهوى والعاطفة بين الجنسين أمر ضروري وسيبقى على حالته الراهنة".

ثانياً: النظريات الطبيعية في علم السكان:

  1. بعد إخفاق نظرية مالتوس وعجزها عن إدراك وتفسير النمو السكاني الحاصل بشكل صحيح، كان ذلك بمثابة الدافع وراء ظهر العديد من النظريات الجديدة التي تسعى لتفسير الواقع الجديد للمشكلة السكانية.
  2. تقوم النظريات الطبيعية أو البيولوجية على أساس الاعتقاد بأن ما يتحكم في النمو السكاني هو طبيعة الإنسان بوجه عام وطبيعة العالم الذي يعيش وينتمي إليه.
  3. طبقاً لهذا الاعتقاد فإن سيطرة الإنسان على نموه يعتر أمراً سطحياً للغاية، مثل نظريات كل من (هربرت سبنسر، ودبلداي، وكوراد جيني، وسادلر).

ثالثاً: النظريات الاجتماعية في علم السكان:

  1. هي تُعَد الاتجاه الثالث في مجال دراسة وتفسير النمو السكاني، والذي لا يخضع إلى أي قانون طبيعي ثابت، بقدر أنه يُعًد نتيجة لظروف ومتغيرات اجتماعية متعددة.
  2. يعني ذلك أن النظريات الاجتماعية في علم السكان تخضع لجميع المتغيرات التي تختلف وفقاً لاختلاف البيئات الزمانية والمكانية والسكانية.
  3. ظهرت أيضاً عدد من رواد هذا الاتجاه وهم أصحاب نظريات الاجتماعية في علم السكان مثل (كارل ماركوس، إميل دركايم، أرسين ديمون، كنجزلي ديفز).

رابعاً: النظريات الاقتصادية في علم السكان:

هي تُعَد الاتجاه الرابع الذي شاع في مجال الدراسات السكانية، والذي لاقت اهتماماً كبيراً من طرف العديد من المفكرين لفترات طويلة نسبياً، وذلك من خلال العديد من الأعمال الخاصة بهم والتي قدمت منذ مطلع القرن الثامن عشر، والتي حاولت أن تربط بين الاقتصاد والسكان، على الرغم من عدم كفاية المعطيات الاقتصادية كالدخل والثروة والأجر والبطالة، ومن أهم النظريات الاقتصادية في علم السكان هي كالآتي:

  1. المسألة السكانية في المذهبين التجاري والطبيعي.
  2. النظرية الاقتصادية الكلاسيكية.
  3. النظريات الاقتصادية الحديثة.

 

الخاتمة

 

 

من خلال مجموعة النظريات السابقة في علم الديمغرافيا والتي تسنى لها العرض والتوضيح، لا تعتبر إلا عينة صغيرة لما يتضمنه علم الديمغرافيا من اجتهادات نظرية حيال المشكلة السكانية منذ فترة كبيرة من الزمن، والتي تضمنت اختلاف في الآراء حول اعتبار الزيادة السكانية عامل إيجابي أو عامل سلبي، وهي في الأول والأخير آراء ذات طابع نسبي وغير محسومه بشكل كلي أو مطلق.

مراجع للاستزادة

 

 

مناصرية، ميمونة. (2005). التحول الديمغرافي وآثاره في التشوه العمراني دراسة تطبيقية لحي العالية الشمالية (مدينة بسكرة) [رسالة ماجستير غير منشورة]. جامعة منتوري قسنطينة.

الفاروق، عبدالحليم البشير. (2019). مقرر موضوع خاص النظريات السكانية طالبات.

 

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  00966555026526‬‬ - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  00966560972772 - 00966560972772

فرع:  كندا  +1 (438) 701-4408 - +1 (438) 701-4408

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017