طلب خدمة
×

التفاصيل

إشراقات البيان في بديع آيات الرحمن

2021/12/26   الكاتب :د.علي يوسف اليعقوبي
عدد المشاهدات(404)

 

إشراقات البيان في بديع آيات الرحمن

 

لماذا قال إخوة يوسف لأبيهم يا أبانا استغفر لنا إنا كنا خاطئين ولم يقولوا إنا كنا مخطئين؟

 

يقول علماء اللغة في معنى الخاطئ: هو الذي تعمد الخطأ وهو من الفعل: (خطئ) بكسر الطاء.

وفي هذا يقول الحق تبارك وتعالى: وَلا طَعامٌ إِلَّا مِنْ غِسْلِينٍ" لا يَأْكُلُهُ إِلَّا الْخاطِؤُنَ} الحاقة: 37، 38.

 كما يقول سبحانه: {إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهامانَ وَجُنُودَهُما كانُوا خاطِئِينَ} القصص: 8

بينما يقولون في معنى المخطئ: هو الذي لا يتعمد الخطأ، بل يجيء الخطأ منه عفوا دون قصد. وهو من الفعل الرباعي (أخطأ).

كما في قوله تبارك تعالى: (وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُناحٌ فِيما أَخْطَأْتُمْ بِهِ وَلكِنْ ما تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ) الأحزاب: 5.

وكذلك قوله: (رَبَّنا لا تُؤاخِذْنا إِنْ نَسِينا أَوْ أَخْطَأْنا) البقرة: 286.

ولهذا اعترف إخوة يوسف لأبيهم بعظم جرمهم الذي ارتكبوه في حق أخيهم يوسف عليه السلام فجاء على لسانهم: (قَالُوا يَا أَبَانَا اسْتَغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا إِنَّا كُنَّا خَاطِئِينَ) يوسف: 97 ولم يقولوا إنا كنا مخطئين.

والله تعالى أعلى وأعلم.

المصدر: كتاب إشراقات البيان في بديع ٱيات الرحمن.

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  الرياض  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

فرع:  جدة  +966 560972772 - 00966555026526

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017