طلب خدمة
×

التفاصيل

سيناريوهات مقترحة لتطوير التعليم الجامعي لذوي الاحتياجات الخاصة في مصر في ضوء التوجهات المعاصرة

 

 

سيناريوهات مقترحة لتطوير التعليم الجامعي لذوي الاحتياجات الخاصة في مصر في ضوء التوجهات المعاصرة

ملخص الدراسة:

 

يشکل ذوو الاحتياجات الخاصة نسبة من أبناء المجتمع المصري لا يستهان بها، وجزء لا يتجزأ من بنائه ولقد حظي ذوو الاحتياجات الخاصة – بصفة خاصة المعاقين منهم - باهتمام کبير على العالم وعلى مستوي مصر، حيث صدرت التشريعات والقوانين الخاصة بهم والتي توصي برعايتهم وتربيتهم وتمکينهم بالمجتمع.
وفئة المعاقين تمثل نسبة کبيرة من أبناء المجتمع حيث تصل إلى 10% من سکان العالم وفي الدول النامية 12% (تغريد عمران، 2014) ، وفي مصر يشکل المعاقون نسبة کبيرة من أبناء الشعب المصري أي ما يزيد عن 111 مليون نسمة ، ولابد العمل على استثمار تلک الفئة من أبناء الشعب المصري والعمل على منحهم کل حقوقهم والعمل على تمکينهم في المجتمع المصري على جميع المستويات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية ، ويعد التعليم البوابة الرئيسية؛ لتمکين المعاقين في المجتمع وتحقيق العدالة الاجتماعية ومساواتهم بالأفراد الأسوياء ، لأن التعليم يعمل على بناء شخصياتهم بشکل جيد وينمي لديهم الکفاءة الشخصية والکفاءة الاجتماعية وکذلک الکفاءة المهنية التي تهيئهم لکسب العيش  في المجتمع.
وتعتبر مرحلة التعليم الجامعي من أهم مراحل التعليم حيث هي قمة السلم الجامعي وأعلاه وهي التي تعمل على استکمال بناء شخصية المتعلمين وتعمل على تزويدهم بالمعلومات والمهارات اللازمة لاندماجهم بالمجتمع کأشخاص لهم کيان اجتماعي واقتصادي وسياسي به.
وتقتضي العدالة التعليمية تقديم فرص تعليمية بالتعليم الجامعي للطلاب المعاقين متساوية مع أقرانهم من الأسوياء ؛حتى يتم إعدادهم لسوق العمل والاندماج في المجتمع بشکل جيد وبالتالي لابد من تطوير التعليم الجامعي لذوي الاحتياجات الخاصة حتى يرقى لمستوي التعليم الجامعي للعاديين ويکون مماثلاً أو مقارباً لما هو موجود بالدول المتقدمة بالعصر الحالي ، حيث تهتم الدول المتقدمة برعاية الطلاب المعاقين بالتعليم الجامعي وتزداد نسبتهم به بشکل کبير أکثر مما هو موجود في مصر، ففي المملکة المتحدة أوضحت إحدى الدراسات أن نسبة الطلاب المعاقين بالتعليم الجامعي 4,2% من إجمالي أعداد الطلاب بالجامعات. (Konur, O. , 2002, 132)
وتزايدت نسبة الطلاب المعاقين بجامعات المملکة المتحدة بعدها بعدة سنوات فوصلت عام 2006م إلى 5% من إجمالي أعداد الطلاب الجامعيين.                                   (Duffy, M. & Jamie, K., 2006, 807)
ونسبة الطلاب المعاقين المتواجدين بالجامعات المصرية ضعيفة جدًا بشکل يستدعي البحث عن احتياجاتهم بتلک المرحلة التعليمية والتعرف على معوقات التحاقهم بها والعمل على تطوير التعليم الجامعي حتى يستوعب تلک الفئة من الطلاب.

 

تَملك شركة دراسة لخدمات البحث العلمي والترجمة المعتمدة مكتبتها الخاصة، والتي استطاعت أن تؤسسها بأحدث المراجع العربية والأجنبية، وتستطيع توفير المراجع والدراسات العربية والأجنبية في العديد من التخصصات بما يخدم موضوع دراسة الباحث سواء أكانت مراجع عربية أم أجنبية

 

 وفي الختام يمكنكم تحميل النص الكامل للبحث من خلال الضغط: تحميل النص الكامل

 

 

 

 

 

التعليقات


الأقسام

أحدث المقالات

الأكثر مشاهدة

خدمات المركز

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

المزيد
شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017